كونواي: تويوتا قريبة من أودي وأمامها "المزيد من العمل" كي تنافس بورشه

يرى مايك كونواي سائق تويوتا أن العلامة اليابانية يمكنها منافسة أودي على منصة التتويج في سيلفرستون هذا الأسبوع لكن بورشه تملك الحظ الأكبر للفوز في السباق الافتتاحي من بطولة العالم لسباقات التحمل "دبليو إي سي".

فازت تويوتا في سيلفرستون موسم 2014، حيث أحرز أنتوني دايفيدسون، سيباستيان بويمي اللقب العالمي لصالح الصانع الياباني الذي فاز كذلك ببطولة المصنّعين.

ولكن بعد موسم مخيّب للآمال في 2015، يرى كونواي أن السيارة الجديدة "تي.إس050" قادرة على تلبية الطموحات، إذ تأخرت بفارق 1.8 ثانية خلف بورشه و0.1 ثانية فقط عن أودي خلال التجارب الحرة.

"نعلم أن بورشه قوية للغاية، وهم الأوفر حظاً للفوز" قال كونواي.

وأكمل: "أعتقد أننا قريبون من أودي – لكنني أعتقد أن أداء السيارة يختلف من مسار لآخر. من الصعب الحكم".

وأضاف: "يبدو أن بورشه تملك الحظ الأوفر بالطبع. الأزمنة التي سجلوها مع تلك الظروف كانت سريعة للغاية. أمامنا الكثير من العمل هذا الأسبوع".

لومان 24 ساعة موضوع مختلف

يرى كونواي أن سباق لومان 24 ساعة مسألة مختلفة عن بقية جولات الموسم.

إذ قال: "سنرى كيف تؤول الأمور خلال الموسم – يبقى لومان 24 ساعة تحدياً مختلفاً نظراً للحزمة الانسيابية الخاصة به".

واختتم: "لقد كانت التجارب الحرة مثيرة للاهتمام، لا نعلم تماماً بعد، ولكننا سنكتشف موقعنا تماماً بعد التجارب التأهيلية والسباق في سيلفرستون".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو إي سي
الحدَث سيلفرستون
حلبة سيلفرستون
قائمة السائقين مايك كونواي
قائمة الفرق غازو رايسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة