سيلفرستون: بورشه تهيمن على التجارب الحرة الافتتاحية لموسم 2016

المشاركات
التعليقات
سيلفرستون: بورشه تهيمن على التجارب الحرة الافتتاحية لموسم 2016
جايمي كلاين
كتب: جايمي كلاين
15-04-2016

هيمنت بورشه على التجارب الافتتاحية لموسم 2016 من بطولة العالم لسباقات التحمل "دبليو إي سي" حيث سجّل تيمو بيرنهارد الزمن الأسرع خلف مقود "بورشه 919 الهجينة" رقم 1.

كانت الأزمنة في بداية الحصة متواضعة قبل أن تبدأ في التحسن مع تغير الظروف الجوية، حيث سجّلت سيارتا بورشه 919 الهجينة لكل من مارك ويبر ورومان دوما أسرع الأزمنة.

لاحقاً، تمكن نيل ياني من تحسين توقيته بعد أن حطّم زمن دوما، حيث بقي توقيت السويسري صامداً حتى منتصف الحصة قبل أن يتجاوزه برندون هارتلي خلف مقود سيارة بورشه رقم 1.

مع بقاء نصف ساعة على النهاية، حسّن هارتلي من زمنه ليسجّل دقيقة و42.642 ثانية، حيث بدا وكأنه التوقيت الأسرع، لكن بيرنهارد تمكّن من كسره ليسجّل دقيقة و42.182 ثانية مع الدقائق الأخيرة من عمر الحصة.

كان الفارق 0.060 ثانية فقط عن أفضل زمن خلال التجارب الحرة للموسم الماضي، لكنه وضع السيارة رقم 1 أمام رقم 2 بقيادة مارك لوب وبفارق 0.814 ثانية.

من جهتها، دخلت تويوتا ضمن أفضل الأزمنة لتثبت أنها الأفضل خلف ثنائي بورشه، حيث تمكن أنتوني دايفيدسون من تسجيل أفضل زمن للعلامة اليابانية بدقيقة و43.765 ثانية خلف مقود سيارة تويوتا "تي.إس.050 الهجينة" رقم 5.

المركز الرابع كان من نصيب أوليفر جارفيس الذي سجّل أفضل أزمنة أودي وبفارق عُشرين من الثانية فقط أمام سيارة تويوتا رقم 6 بقيادة مايك كونواي، بينما حلّت سيارة أودي رقم 7 بقيادة بينوا تريلوير بالمركز السادس.

أما على صعيد الفرق المستقلة فقد احتلّ "بايكوليس" الصدارة مع جايمس روسيتر الذي جاء خلف المتصدر العام بفارق 6.6 ثانية وبثانيتين أمام أفضل أزمنة سيارات فئة لومان النموذجية الثانية "إل إم بي2" رقم 26 "جي-درايف ريسينغ أوريكا" بقيادة رينيه راست الذي سجّل دقيقة و50.428 ثانية، متغلباً على نيلسون بانسياتيسي سائق "سيغناتيك ألبين" بفارق 0.8 ثانية وفيليب ألباكوركي سائق "آر جي آر سبورت موراند ليجييه".

فيراري تتألق في فئة "جي تي إي"

على مستوى فئة "جي تي إي" للمحترفين فقد كان التفوق لسيارة فيراري "488 جي تي إي"، إذ حقّق جيانماريا بروني أسرع لفة على متن السيارة رقم 51 حيث سجّل 2:01.067 دقيقة.

أمّا دايفيد ريغون فحلّ ثانياً على متن سيارة فيراري الشقيقة حيث كان أبطأ بثانية وعُشر من الثانية، فيما حلّت في المركز الثالث سيارة بورشه التابعة لفريق ديمبسي-بروتون للسباقات.

وكان التفوق أحمراً كذلك في فئة الهواة مع سيارة فيراري "أف458 إيطاليا" صاحبة الرقم 83 روي أغواس، متفوقاً على سيارة بورشه صاحبة المركز الثاني بفارق 0.083 ثانية بينما حلّ السائق الإماراتي وممثل العرب الوحيد خالد القبيسي في المركز الثالث مع فريقه أبوظبي-بروتون للسباقات.

المقال التالي
برييو يستهدف منصة التتويج بسباقه الأول في بطولة العالم لسباقات التحمل

المقال السابق

برييو يستهدف منصة التتويج بسباقه الأول في بطولة العالم لسباقات التحمل

المقال التالي

سيلفرستون: بورشه تبقى في صدارة التجارب الحرة الثانية

سيلفرستون: بورشه تبقى في صدارة التجارب الحرة الثانية
تحميل التعليقات