دبليو إي سي: وداع أودي الأخير بثنائية الانتصار في البحرين

المشاركات
التعليقات
دبليو إي سي: وداع أودي الأخير بثنائية الانتصار في البحرين
جايمي كلاين
كتب: جايمي كلاين
21-11-2016

بذل سائقو أودي لويك دوفال، أوليفر جارفيس ولوكاس دي غراسي الكثير من الجهد لإخفاء مشاعرهم بعد انتهاء منافسات سباق البحرين 6 ساعات، الجولة الأخيرة لهذا الموسم من بطولة العالم لسباقات التحمل "دبليو إي سي".

الفائز بالسباق رقم 8 فريق أودي سبورت جوست آر18 إي-ترون كواترو: لوكاس دي غراسي، لويك دوفال، أوليفر جا
رقم 8 فريق أودي سبورت جوست آر18 إي-ترون كواترو: لوكاس دي غراسي، لويك دوفال، أوليفر جارفيس
المنصة: الفائز بالسباق رقم 8 فريق أودي سبورت جوست آر18 إي-ترون كواترو: لوكاس دي غراسي، لويك دوفال، أ
رقم 8 فريق أودي سبورت جوست آر18 إي-ترون كواترو: لوكاس دي غراسي، لويك دوفال، أوليفر جارفيس
الفريق الفائز ببطولة العالم رقم 2 فريق بورشه 919 الهجينة: رومان دوما، نيل ياني، مارك لوب
رالف جاتنر ومارسل فاسلر، أندريه لوتيرر، بينوا تريلوير و لوكاس دي غراسي، لويك دوفال، أوليفر جارفيس وا
رقم 8 فريق أودي سبورت جوست آر18 إي-ترون كواترو: لوكاس دي غراسي، لويك دوفال، أوليفر جارفيس

نجح ثلاثي السيارة رقم 8 بإنهاء السباق في المركز الأول أمام السيارة الشقيقة الأخرى رقم 7، محرزين الفوز رقم 17 للعلامة الألمانية في البطولة منذ إنشائها عام 2012 والفوز رقم 107 في مسيرة الصانع العملاق ضمن منافسات السيارات الرياضية منذ 1999.

في النهاية، كان الفوز من نصيب سيارة أودي رقم 8 على أرض مملكة البحرين، حيث أحرزت أودي الثنائية أمام سيارة بورشه رقم 1 التي اكتفت بالمركز الثالث.

"إنّ هذا الفوز يعني لنا الكثير، إذ سنكون آخر السائقين الذين فازوا لصالح أودي في سباقات التحمل. لقد أظهرنا مستوى تنافسياً عالياً طوال الموسم، عانينا من مشاكل في الموثوقية لكننا كنا حاضرين في جميع السباقات" قال دوفال.

وأكمل: "كان القسم الأول من السباق جيداً، كنا نقود على الحدود القصوى بعض الشيء نظراً لحرارة القسم الخلفي من السيارة المرتفعة، لكنّ كلّ شيء سار بشكل جيد".

وأضاف: "عندما عدتُ خلف مقود السيارة، أصبحتُ أعاني كثيراً، لكننا وجدنا أننا خسرنا الكثير من قوة الارتكازية الأمامية بسبب بعض القطع البلاستيكية التي التصقت بالإطار ومن ثمّ بمقدمة أنف السيارة".

وتابع: "إنّ مشاعري اليوم أكثر قوّة مما كانت عليه حين فزتُ بلقب البطولة في 2013، لذا فإنني فخور للغاية بهذه اللحظة مع زملائي جميعاً".

من جهته، أضاف دي غراسي أنّ سباق أودي الأخير كان "لحظة حزينة" في مسيرته المهنية، حيث "تعلّم أن يحبّ" سباقات التحمّل طوال الفترة التي قضاها ضمن صفوف العلامة الألمانية.

حيث قال: "بعد ثلاثة مواسم في سباقات التحمل، أثبتنا بالفعل أننا تطوّرنا كفريق، لقد استطعنا المنافسة والفوز في العديد من المناسبات؛ أن تفوز بسباقين من أصل تسعة مع إحراز قطب الانطلاق الأول ثلاث مرات لهو إنجاز رائع".

وأكمل: "أشعر ببعض الأسى لأن أغلبنا في أودي سيترك البطولة، إنها عائلة كبيرة مع جميع الصحفيين والميكانيكيين".

وتابع: "إنها لحظة حزينة في مسيرتي المهنية، لأنني تعلمتُ حبّ سباقات التحمّل".

واختتم: "لم يكن ذلك طموحي أبداً، لكن عندما انضممتُ إلى عائلة أودي، وخلال المرة الأولى التي شاركتُ فيها بسباق لومان 24 ساعة، وقعتُ في حبّ هذا السباق والبطولة ككلّ".

المقال التالي
كوبتسا: "القيود" التي فرضتها إصابتي لا تُمثّل عائقًا أمام الانتقال بمسيرتي إلى سباقات التحمّل

المقال السابق

كوبتسا: "القيود" التي فرضتها إصابتي لا تُمثّل عائقًا أمام الانتقال بمسيرتي إلى سباقات التحمّل

المقال التالي

رازينوف قد يُغادر سباقات التحمّل وسط التغييرات "الغريبة" التي يشهدها قانون تصنيف السائقين

رازينوف قد يُغادر سباقات التحمّل وسط التغييرات "الغريبة" التي يشهدها قانون تصنيف السائقين
تحميل التعليقات