دبليو إي سي: إخراج لوبيز من المستشفى بعد حادثه في سباق سيلفرستون

تمّ الإعلان بأنّ خوسيه ماريا لوبير، سائق فريق تويوتا، بخير ولم يتعرض لسوء، وذلك إثر حادثه خلال الجولة الأولى من بطولة العالم لسباقات التحمل "دبليو إي سي" التي استضافتها حلبة سيلفرستون البريطانية.

نُقل لوبيز إلى مستشفى قرب نورثامبتون بعد حادث اصطدام تعرض له على سيارته تويوتا طراز "تي أس 050" الهجينة رقم 7، إذ خرج منها بعد إجراء الفحوصات اللازمة.

وخضع السائق الأرجنتيني لعمليات تصوير طبية لأن الحادث الذي تعرض له عند منعطف "كوبس" في الساعة الرابعة من السباق أدى لإطلاق ما يدعى "ضوء تحذير بحالة طبية" في السيارة.

وفي تفاصيل الحادث، اندفعت السيارة التي كان يقودها لوبيز بخطٍ مستقيم بعد أن انزلقت إحدى عجلاتها على حافةٍ مبللة أثناء الكبح، وكان خلالها يحتل المركز الرابع على سيارةٍ تشارك قيادتها مع كاموي كوباياشي ومايك كونواي. إلا أنه تمكن من العودة بها إلى منصات الصيانة بعد أن أُخرجت من المنطقة الحصوية.

وخضعت السيارة بعدها لإصلاحات وأعيدت إلى السباق لتنهيه في المركز الـ 23، محتلةً المركز الرابع في ترتيب نقاط سيارات لومان النموذجية من الفئة الأولى "أل أم بي 1".

هذا وأحرزت سيارة الفريق الشقيقة رقم 8 التي تشارك قيادتها سيباستيان بويمي وكازوكي ناكاجيما وأنطوني دايفيدسون الفوز، بفارق ست ثواني عن أفضل سيارات المنافسة بورشه.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو إي سي
الحدَث سيلفرستون
حلبة سيلفرستون
قائمة السائقين خوسيه ماريا لوبيز
قائمة الفرق تويوتا ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة