دبليو إي سي: إبطاء سيارة تويوتا المتصدرة بأكثر من ثلاث ثوانٍ للفة الواحدة في سيبرينغ

سيتم إبطاء سيارة تويوتا رقم 7 بما يزيد عن ثلاث ثوانٍ في اللفة الواحدة خلال جولة سيبرينغ المقبلة من بطولة العالم لسباقات التحمل "دبليو إي سي".

دبليو إي سي: إبطاء سيارة تويوتا المتصدرة بأكثر من ثلاث ثوانٍ للفة الواحدة في سيبرينغ

تمّ التأكيد على إبطاء سيارة تويوتا التي يقودها مايك كونواي، خوسيه ماريا لوبيز وكاموي كوباياشي، بما يعادل 3.02 ثانية في اللفة الواحدة خلال جولة سيبرينغ التي ستقام يوم 20 مارس/آذار الجاري.

وبالمقارنة فإن سيارة تويوتا رقم 7 تعرضت لإبطاء قدره 2.7 ثانية في اللفة الواحدة على حلبة الأمريكيتين، حيث أنهت السباق بالمركز الثالث، وبفارق لفتين عن السيارة الفائزة ريبيليون، والشقيقة تويوتا رقم 8.

وصدارة كونواي، لوببيز وكوباياشي لترتيب البطولة الإجمالي، كان يعني إضافة أوزان تثقيلية لسيارتهم، بينما ستتلقى سيارة تويوتا رقم 8 الشقيقة التي يقودها سيباستيان بويمي، كازوكي ناكاجيما وبرندون هارتلي إبطاء قدره 2.64 ثانية في اللفة الواحدة.

أما سيارة ريبيليون الفائزة في جولة الأمريكيتين، والتي يقودها غوستافو مينيزيز، برونو سينا ونورمان ناتو، فستتلقى إبطاء قدره 1.36 ثانية.

وذلك يعني أن السيارة ستحمل 30 كيلوغراماً إضافية عن وزنها الأساسي حين أحرزت فوزها الثاني لموسم 2019-2020 على أرض حلبة أوستن.

بالمقابل، لن تتلقى سيارة جينيتا العائدة إلى الفئة الأولى النموذجية بعد تغيبها عن سباق أوستن، أية عقوبات لأن كلتا سيارتيها خلف تويوتا المتصدرة بفارق أكثر من 40 نقطة.

ومن المتوقع ألا تتلقى جينيتا أية أوزان تثقيلية حتى نهاية الموسم، نظراً لأن أفضل سيارتيها تبعد أكثر من 100 نقطة عن صدارة البطولة.

وذلك وفقاً للقانون الذي ينص على تطبيق أوزان تثقيلية نسبية ضمن نطاق 40 نقطة من السيارة المتصدرة للبطولة.

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
دبليو إي سي: فريق ريبيليون يتفوق بسهولة على تويوتا ليحرز الفوز في أوستن

المقال السابق

دبليو إي سي: فريق ريبيليون يتفوق بسهولة على تويوتا ليحرز الفوز في أوستن

المقال التالي

مقابلة مع جيرار نيفو المدير التنفيذي لـ "دبليو إي سي" على ضوء إلغاء جولة سيبرينغ

مقابلة مع جيرار نيفو المدير التنفيذي لـ "دبليو إي سي" على ضوء إلغاء جولة سيبرينغ
تحميل التعليقات