جارفيس: أودي بإمكانها منافسة بورشه هذا الموسم

أكد أوليفر جارفيس أنه مصمم على منافسة بورشه بقوة هذا الموسم حيث تسعى أودي للثأر من شقيقتها العلامة الألمانيّة واستعادة لقب بطولة العالم للتحمل "دبليو إي سي".

يثق السائق البريطاني، الذي سيتشارك سيارة أودي رقم 8 مع لوكاس دي غراسي ولويك دوفال، بقوة السيارة العدائيّة الجديدة آر 18 إل أم بي التي تحتوي على نظام جديد لمدخرة الطاقة وتحديث إلى فئة "6 ميغا جول" لاستعادة الطاقة.

وقال جارفيس في حديث مع موقعنا "موتورسبورت.كوم": "سباقات السيارات الرياضيّة لم تكن أبداً تعتمد على لفة واحدة. أودي دائماً جيدة جداً من ناحية وضع السباق والاستراتيجيّة ووقفات الصيانة والتناسق وغيرها".

وأضاف: "عليكم أن تأخذوا بعين الاعتبار أن سيارة آر18 لموسم 2016 هي سيارة متطورة وجديدة كليّاً. لم يتم أخذ أي جزء من سيارة العام الماضي".

كما وصف جارفيس بيئة عمل قمرة قيادة أودي الجديدة والتي تراجعت قليلاً للوراء في تصميم السيارة الجديدة كليّاً، إذ قال: "الانتقال إلى تقنية مدخرات الطاقة قد غيّر من كمية المساحة المتاحة لدينا على الجانب الأيسر في قمرة القيادة الآن".

وأضاف: "إن نظام المدخرات أكبر ويأخذ بالتالي مساحة أكبر. ما يعنيه ذلك هو أن المفاتيح والأشياء الأخرى كان لا بُد من تحريكها وللوهلة الأولى عندما يطلب منك المهندسون أن تفعل شيئاً غريزتك تقودك إلى الطريقة القديمة".

وتابع: "ثم إنك تتكيف لكن ذلك يأخذ منك بعض الوقت لتتذكر أنه قد حصل تغيير وعليك أن تتفاعل بسرعة، خصوصاً خلال المنافسة. أمور صغيرة في قمرة القيادة تُحدث فارقاً كبيراً. وثمة أمر مهم في هذه السيارة وهو وضع الجلوس لأن موقع قمرة القيادة قد تغيّر قليلاً - عند إضافة متطلبات السائقين الإثنين الآخرين يصبح المقعد حلاً وسطاً مهماً".

توفير الوزن

اهتمت أودي كثيراً بقضية توفير الوزن على سيارة آر18 الجديدة لأن المحرك سداسي الأسطوانات المزود بالشاحن التوربيني العامل بالديزل أثقل من محركات سيارة بورشه المعتمد على البنزين.

ومن الأماكن التي تم توفير الوزن بها هي علبة التروس، حيث تم تخفيض نظام السرعات السبع إلى ست نقلات أطول.

وقال جارفيس: "لاحظتم أن نظام التروس قد تغيّر ولكن تم التأقلم مع ذلك بسرعة كبيرة. إنها أطول قليلاً بالطبع، ولكنك لن تشعر بذلك إلا عند القيادة".

وأضاف: "إن توفير الوزن مهم جداً بالنسبة لنا لجعل محرك الديزل مجدياً لنظام «6 ميغا جول». أعتقد أن حقيقة انتقالنا إلى تقنية مدخرات الطاقة يجعل من ذلك أكثر وضوحاً للسائق".

وأنهى حديثه بالقول: "أعتقد أن الطريقة التي تمكن للمدخرة إيصال الطاقة هي نظام أفضل وأكثر كفاءة. بإمكاننا تخزين المزيد من الطاقة في أي وقت من الأوقات وبالتأكيد لاحظنا الفرق عن سيارة العام الماضي".

عرض تشويقي لسباق سيلفرستون 6 ساعات:

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو إي سي
قائمة السائقين أوليفر جارفيس
قائمة الفرق Team Joest , فريق بورشه
نوع المقالة مقابلة