ثلاثي بورشه يشكرون سيارتهم المُلقبة بـ "الحمار" في سباق سبا-فرانكورشان

كشف ثلاثي فريق بورشه وصيف سباق "سبا 6 ساعات"، الجولة الثانية من بطولة العالم للتحمل "دبليو إي سي"، بأنهم أطلقوا على سيارتهم لقب "حمار" بعد أن فقدت الدعم الهجين في مراحل مبكرة من السباق.

حصل مارك لوب ونيل ياني ورومان دوما على المركز الثاني على حلبة سبا-فرانكورشان ليواصلوا صدارة فئة سيارات لومان النموذجية "إل أم بي 1" بشكل مقنع.

وصرح لوب بأن فقدان الطاقة الهجينة حدث مباشرة بعد انطلاق السباق، حيث قال: "لقد بدأت بفرض إيقاعي ودخلت الإزدحام وتعرضت للمشكلة عند اللفة السادسة. وبعد لفتين قال لي مهندس السباق: أعتقد بأن عليك الاستمرار هكذا حتى نهاية السباق، لذلك كنا نتوقع المنافسة".

وأضاف: "نحن سعداء بالمركز الثاني. ولو أخبرتي أننا سنفوز بهذا المركز بعد سبع لفات لقلت مستحيل".

فيما قال ياني بأن لقب "حمار" الذي أطلقه لوب على السيارة كان سببه قلة السرعة بالمقارنة مع المنافسين، ولكنها واصلت العمل على الرغم من هذه المشاكل.

وقال ياني: "مشكلة الطاقة الهجينة كانت تعني أن علينا العمل حولها. أصبحت الفرامل مشكلة، لذلك كان لدينا الكثير من التأثيرات المتأخرة التي تمكنا من البقاء معها".

وأضاف: "في النهاية السيارة كانت بطيئة، لكنها استمرت بالعمل. لوب قال لي: إنها مثل الحمار، لكنها تستمر بالسير. تُبطئ وتستمر بالسير، وهذا ما كانت عليه اليوم".

وأنهى حديثه بالقول: "لقد كان سباقاً مجنوناً. أعتقد بأن سباق لومان سيكون مثيراً جداً".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو إي سي
الحدَث سبا-فرانكورشان
حلبة سبا-فرانكورشان
قائمة السائقين مارك ليب , نيل ياني , رومان دوما
قائمة الفرق فريق بورشه
نوع المقالة أخبار عاجلة