بورشه تسجّل أسرع الأزمنة في التجارب قبيل انطلاق موسم "دبليو إي سي"

تمكّن نيل ياني من حجز المركز الأول لصالح بورشه وذلك خلال حصة التجارب الأولى التي تسبق انطلاق موسم 2016 من بطولة العالم لسباقات التحمل "دبليو إي سي" في بول ريكار، بفارق بلغ أكثر من ثانيتين عن أقرب ملاحقيه.

سجّل ياني دقيقة و38.264 ثانية خلال الساعة الثانية من أصل أربع ساعات تشكّل الحصة الصباحية، ويأتي توقيت السويسري أسرع بما يقارب الثانية عن العام الماضي.

وكان زمنه كافياً ليضمن لبورشه التفوّق على تويوتا مع سائقها سيباستيان بويمي بتوقيته البالغ دقيقة و40.517 ثانية بينما تمكن مارسل فاسلر من تسجيل زمن أودي الأسرع وقدره دقيقة و40.791 ثانية خلال الساعة الأخيرة من عمر الحصة.

ويختار كل فريق مصنعيّ المشاركة بسيارة واحدة فقط أي أن السيارات رقم 1، 6 و8 لم تسجّل أي زمن.

أودي أكملت أكبر عدد من اللفات وقدره 74 بفارق لفة واحدة عن بورشه، بينما اكتفت تويوتا بـ 50 لفة.

وكما هو الحال على الدوام، جاءت الفرق الخاصة المشاركة ضمن الفئة الأولى من سيارات لومان النموذجية "إل إم بي1" بعيدة للغاية خلف الفرق المصنعية. إذ وضع دومينيك كرايهامر سيارة فريقه "ريبيليون" رقم 13 في المركز الرابع، وبفارق أربع ثوانٍ عن المتصدّر، أمام السيارة الشقيقة رقم 12 وسيارة فريق "بايكوليس" رقم 4 بقيادة أولي ويب.

أما ضمن الفئة الثانية لسيارات لومان النموذجية "إل إم بي2"، فقد سجّل نيلسون بانسياتيسي التوقيت الأسرع خلف مقود السيارة رقم 35 وقدره دقيقة و47.340 ثانية أمام غوستافو مينيزيز على متن السيارة رقم 36 بفارق أربع أعشارٍ من الثانية.

من جهة أخرى، هيمنت فيراري على فئة "جي تي إي المحترفين" حيث سجّل جيانماريا بروني التوقيت الأسرع خلف مقود السيارة رقم 51 وقدره دقيقة و57.808 ثانية أمام دايفيد ريغون بفارق أربعة أعشار من الثانية على متن السيارة رقم 71.

فورد احتفظت بالمركزين الثالث والرابع حيث جاءت السيارة رقم 66 بفارق سبعة أعشار من الثانية عن المصدّر.

بينما تمكن فريق "لاربر كومبيتيشن" بقيادة باولو روبرتي من تصدر أسرع أزمنة فئة "جي تي إي الهواة"، بفارق ضئيل للغاية خلف ريغون والمركز الثالث الإجمالي ضمن فئتي "جي تي إي".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو إي سي
الحدَث تجارب شهر مارس/آذار الرسمية
حلبة حلبة بول ريكارد
قائمة السائقين ديفيد تشنغ , جيانماريا بروني , مارسل فاسلر , نيل ياني , سيباستيان بويمي
نوع المقالة تقرير الإختبارات