ألونسو: أفضلية تويوتا نتيجة العمل المثالي للفريق وليس فارق السرعة

المشاركات
التعليقات
ألونسو: أفضلية تويوتا نتيجة العمل المثالي للفريق وليس فارق السرعة
خلدون يونس
كتب: خلدون يونس
15-10-2018

يرى فرناندو ألونسو سائق تويوتا في بطولة العالم لسباقات التحمل "دبليو إي سي" أن الأفضلية التي تتمتع بها العلامة اليابانية تأتي بشكل أساسي من العمل المثالي للفريق خلال السباقات وليس بسبب فارق السرعة بين السيارات المصنعية والمستقلة.

فرناندو ألونسو، تويوتا ريسينغ
رقم 8 فريق تويوتا ريسينغ تي إس 050 الهجينة: سيباستيان بويمي، كازوكي ناكاجيما، فرناندو ألونسو
فرناندو ألونسو، تويوتا ريسينغ
رقم 8 فريق تويوتا ريسينغ تي إس 050 الهجينة: سيباستيان بويمي، كازوكي ناكاجيما، فرناندو ألونسو
رقم 3 فريق ريبيليون ريسينغ: ماتياس بيتشي، غوستافو مينيزيس، توماس لوران
رقم 1 فريق ريبيليون ريسينغ: أندريه لوتيرر، برونو سينا، نيل ياني

على الرغم سماح البطولة لسيارات الفرق غير المصنعية باعتماد تغييرات ترفع من مستويات الأداء خلال جولة فوجي الأسبوع الماضي، لكنّ هيمنة تويوتا تواصلت في سباق موطنها حيث حجزت المركزين الأول والثاني.

وكما كانت الحال في جولة سيلفرستون السابقة، أحرزت تويوتا الفوز بفارق أربع لفات أمام الفريق المستقل صاحب المركز الثالث.

لكنّ ألونسو الذي أنهى ثانياً على متن السيارة رقم 8 إلى جانب سيباستيان بويمي وكازوكي ناكاجيما، لا يعتقد أن الفارق يعكس الأفضلية الحقيقية ما بين تويوتا والفريقين المستقلين "أس.أم.بي ريسينغ" و"ريبيليون ريسينغ".

إذ أمضت سيارة "ريبيليون" رقم 1 بالمجمل دقيقة و36 ثانية أطول من سيارة تويوتا رقم 7 الفائزة بالسباق، وهو ما يعادل لفة تقريباً حول حلبة فوجي في يوم جاف.

وقال ألونسو: "يتكلم الناس على الدوام حول هيمنة تويوتا، لكن فريقي ’ريبيليون’ و’أس.أم.بي’ يسجلان الأزمنة ذاتها حين يحظيان بلفات نظيفة".

وأكمل: "أن تحظى بسيارة مطوّرة لفترة أربعة أشهر وتسجيل الأزمنة نفسها التي تقدمها تويوتا التي تمتلك عشر سنوات من التطوير، لهو أمر غير عادل إن كان بوسعنا قول ذلك، لكنهم حققوا ذلك اليوم".

وتابع: "في مراحل أخرى، كانوا يخسرون ثلاث أو أربع دقائق أكثر منا خلال وقفات الصيانة طوال الساعات الستّ، ومن ثم ينهون خلفنا بفارق ثلاث أو أربع لفات، ويبدو وكأن تويوتا تسابق لوحدها، لكن ذلك يأتي نتيجة العمل المثاليّ خلال السباق".

الفرق المستقلة سريعة على مدار اللفة الواحدة

من جهته، يتفق هيساتاكي موراتا مدير فريق تويوتا مع وجهة نظر ألونسو حيال الأداء الذي ظهرت به سيارات العلامة اليابانية في فوجي.

فقال: "ذلك صحيح، نحن بتنا أقرب عندما ننظر إلى هذا السباق بالمقارنة مع سيارات الفرق المستقلة في الفئة الأولى، والتي تزن أقلّ وتمتلك وقوداً متاحاً بكمية أكبر".

وتابع: "بالنسبة إلى الجولة الماضية في سيلفرستون، حصلنا على فارق أربع لفات، لكنني أعتقد أنّ ذلك يعود بشكل أساسي إلى قوة الفريق - اختيار الإطارات الدقيق والعمل الجيد خلال وقفات الصيانة".

واسترسل: "باتت الفرق المستقلة أقرب من ناحية السرعة على مدار اللفة الواحدة، لكن نتيجة سباقات التحمل لا تتحدد عن طريق لفة واحدة".

واختتم: "بسبب القوانين التي لا تحدّد قدرتنا على المنافسة المستمرة طوال الساعات الستّ، فذلك ينتج عنه فارق أربع لفات".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
دبليو إي سي: كوباياشي، كونواي ولوبيرز يحروزن أول فوز لهم في موسم السوبر في فوجي

المقال السابق

دبليو إي سي: كوباياشي، كونواي ولوبيرز يحروزن أول فوز لهم في موسم السوبر في فوجي

المقال التالي

هوغو بوس تدخل في شراكة رعاية مع بورشه

هوغو بوس تدخل في شراكة رعاية مع بورشه
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل دبليو إي سي
الحدث فوجي
قائمة السائقين فرناندو ألونسو تسوق الآن
الكاتب خلدون يونس