سيارات الفورمولا واحد في مواجهة نظيراتها من "أف 5000" ضمن منافسات كأس سيلفرستون العالمي

المشاركات
التعليقات
سيارات الفورمولا واحد في مواجهة نظيراتها من
ترجمة: خلدون يونس
19-05-2017

ستخوض سيارات فورمولا واحد منافسةً ضد نظيراتها من "فورمولا 5000" على حلبة سيلفرستون نهاية الأسبوع الجاري، وذلك بعد مرور 42 عامًا على آخر سباق "كأس دولي تذكاري" غير مُدرج بالبطولة أقيم على الحلبة التي تستضيف جائزة بريطانيا الكبرى.

فرانك ليون، غورني إيغل
مارش 721
نيل غلوغر، غيثين شيرفون بي37

ستنطلق نهاية الأسبوع فعاليات كأس "أتش أس سي سي" ديريك بيل التذكاري، ما بين سيارات سباقات الجوائز الكبرى التاريخية – فورمولا واحد - ضد ثماني سيارات "فورمولا 5000"، وذلك في إعادة إحياءٍ للسباق السنوي للفورمولا واحد الذي كان يقام قبيل انطلاقة البطولة على حلبة سيلفرستون.

يعود تاريخ كأس نادي سائقي السباقات البريطاني "بي آر دي سي" إلى عام 1949، حيث فاز به السائق ألبيرتو أسكاري على سيارة فيراري 125.

ولكن في بداية السبعينات من القرن العشرين، كانت سباقات الفورمولا واحد التي تقام خارج جدول جولات البطولة قد بدأت تخسر شعبيتها، إذ تمت إضافة سيارات من فئة "أف 5000" المزوّدة بمحركات "في 8" سعة 5 ليترات إلى قائمة السيارات المشاركة لتعويض النقص في العدد.

استمر هذا التعاون القائم على المصلحة لستّ سنوات، ولعلّ من أبرز نتائجه إحراز البريطاني جايمس هانت أول فوزٍ له في الفورمولا واحد عام 1974. لكن وصلت القصة إلى نهايتها عندما فاز النمساوي نيكي لاودا بالنسخة التالية على متن سيارته فيراري طراز "312 تي".

وبعد مرور أربعة عقودٍ ونيّف على ذلك، ستشهد نسخة نهاية هذا الأسبوع مشاركة سيارة فيتيبالدي من طراز "أف 5 أيه" لعام 1978، بقيادة ماكس سميث – هيليارد سائق سيارات الفورمولا واحد التاريخية للأساتذة، إضافةً إلى دايفيد شاو الذي سيقود سيارة إيفيللاند بشكلها الغريب والمطوّرة عن سيارة مارش 721.

وقال شاو: "لقد كانت سيارة مارش 721 أخدها فريق إيفيللاند الألماني الذي استعان بخدمات لويجي كولاني لمساعدتهم على تصميم هيكل مختلف، حيث كانوا يأملون أن يساعدهم هذا المشروع في التواجد ضمن مقدمة فرق الفورمولا واحد – ولكنه لم ينجح".

وأضاف: "ظهرت في إحدى المواضيع عن الفورمولا واحد بوصفها إحدى أقبح سيارات البطولة، ولكنني أحبها فعلًا. اشتريتها كقطع وحصلنا على كامل الهيكل وأعدناها لحالته الأصلية، وعندما أخذناها إلى موناكو العام الماضي كانت المرة الأولى التي تعمل بها السيارة بتعديلات إيفيللاند منذ 1972".

واختتم "إنها قطعة فريدة من التاريخ. وهي قصة رائعة من زمنٍ كانت فيه السيارات تتمتع بتصميماتٍ مختلفة".

ويهدف شاو إلى منافسة سيارة جائزة كبرى مجهزة بمحرك كوزوورث "دي أف في" في مواجهة سائقي "أف 5000" من بينهم نيل غلوفر على متن شيفرون "بي 37" قادها بيتر غيثين، وسيارة لفريق غورني إيغل قادها فرانك ليونز، والفائز بالسباقات مارك دوير خلف مقود سيارة لولا "تي 332"، وجايمي براشاو المنتقل حديثًا لفئة "فورمولا 5000" على متن سيارة مارش "73 أيه".

المقال التالي

المقال التالي

100 طاقم نسائيّ يشارك في رالي ريتشارد ميل للأميرات في فرنسا

100 طاقم نسائيّ يشارك في رالي ريتشارد ميل للأميرات في فرنسا
تحميل التعليقات