تي سي آر الشرق الأوسط: فايلز يهيمن على مجريات جولة أبوظبي بفوزه بالسباق الثاني

بعد إحرازه قطب الانطلاق الأول وفوزه بالسباق الأول من جولة أبوظبي من سلسلة تي سي آر الشرق الأوسط، أكمل جوش فايلز أداءه المتميز ليتصدّر السباق الثاني حتى خطّ النهاية.

كانت جولة أبوظبي شبه مثالية بالنسبة لفايلز، إذ نجح في إظهار لمحات من أدائه الرائع خلف مقود سيارته "هوندا سيفيك".

تقدم فايلز لينتزع الصدارة في المنعطف السادس ويحتفظ بها حتى نهاية السباق.

وتكرّرت نتيجة السباق الأول حين أنهى دافيت كاجايا بالمركز الثاني على متن "ألفا روميو"، بينما أكمل لوكا إنغستلر ترتيب مراكز منصة التتويج.

وجاء المركز الثالث بمثابة التعويض لإنغستلر عن السباق الأول المخيب للآمال، حيث انطلق من مؤخرة الترتيب إضافة إلى حرمانه من نقطتيه اللتين سجلهما خلال التجارب التأهيلية الأولى، أضف إلى ذلك الحادث الذي تعرض له مع زميله في الفريق برندون غودفيتش.

من جهة أخرى، تلاشت آمال الإيطاليّ ياكومو ألتوي بأية منافسة على مراكز منصة التتويج نتيجة العطل التقنيّ الذي عانى منه ودفعه إلى دخول منصة الصيانة قبيل الانطلاقة.

عانى محمد العويس من مشاكل أثناء الانطلاقة نتيجة تعطل نظام التحكم بقوة الجرّ. ونتيجة لذلك، لم تنجح سوى خمس سيارات بإكمال السباق، مع غودفيتش وستيفان غوديه بالمركزين الرابع والخامس على التوالي.

وقال فايلز عقب انتهاء السباق الثاني: "كل شيء يتعلق بالانطلاقة؛ عانيتُ خلال السباق الماضي من انطلاقة سيئة بينما عدتُ اليوم إلى تقديم انطلاقتي المعتادة".

وأكمل: "من الصعب للغاية أن تحافظ على كامل تركيزك مع الحرارة المرتفعة هنا، إذ يمكن أن تفقد تركيزك بسهولة. عملتُ جاهداً على التروي في كلّ منعطف والانتباه للسيارة حيث من الممكن أن تتضرّر".

وتابع: "حاولتُ جاهداً الحفاظ على سرعة ثابتة. كان أداء السيارة رائعاً خلال السباق، أودّ توجيه شكر كبير لطاقم الفريق على عملهم".

أما كاجايا صاحب المركز الثاني، فقال: "إنني فخور للغاية بالفريق والسيارة. لم أتمكن من تقديم انطلاقة جيدة إذ عانيتُ من التفاف العجلات، بينما تقدم جوش بسرعة كبيرة".

وأكمل: "لاحظتُ ابتعاد جوش في الصدارة، لذا حافظت على سرعتي واستطعت إبقاء لوكا خلفي. عليّ التركيز الآن على جولة البحرين ومحاولة الإنهاء ضمن مراكز منصة التتويج هناك".

وتابع: "أودّ تقديم شكري للفريق إضافة إلى منظمي سلسلة تي سي آر الشرق الأوسط".

من جهته، قال إنغستلر، صاحب المركز الثالث: "خضنا أوقاتاً غريبة جداً في هذه الجولة. تعرضت إلى حادث خلال السباق الأول بسبب خطأ غبيّ من قبلي".

وأكمل: "عمل طاقم الفريق جاهداً طوال الليل لإصلاح السيارة، لذا قررتُ أن أقدم نتيجة جيدة اليوم كعربون شكر لهم. لقد كان من المهم بالنسبة للفريق – وبالنسبة لي كذلك – أن ننهي على منصة التتويج".

وتابع: "لا أرغب بالتفكير في معركة اللقب الآن، عليّ التركيز على القيام بعملي بأفضل طريقة، ما أزال في الـ 16 من عمري وأرغم باكتساب المزيد من الخبرة قدر استطاعتي. علينا التركيز في جولة البحرين وعدم ارتكاب الأخطاء نفسها مجدداً".

يشار إلى أنّ الجولة القادمة من منافسات سلسلة "تي سي آر الشرق الأوسط" ستنطلق على أرض حلبة البحرين الدولية يومي 9 و10 مارس/آذار المقبل.

نتيجة السباق الثاني

المركز

السائق

1

جوش فايلز

2

دافيت كاجايا

3

لوكا إنغستلر

4

برندون غودفيتش

5

ستيفان غوديه

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة تي سي آر الشرق الأوسط
الحدَث جولة أبوظبي
حدث فرعي السباق الثاني
حلبة حلبة ياس مارينا
نوع المقالة تقرير السباق
وسوم تي سي آر الشرق الأوسط, فايلز