روسي يكسر الرقم القياسي بفوزه برالي مونزا للمرّة السادسة

حقّق فالنتينو روسي أسطورة سباقات بطولة العالم للدرّاجات الناريّة "موتو جي بي" رقمًا قياسيًا جديدًا بتحقيقه فوزه السادس برالي مونزا متجاوزًا عقوبة 10 ثوانٍ متأخّرة نتيجة عدم امتثال سيارته للوزن الأدنى المسموح.

تقدّم روسي، الذي جاوره الملّاح كارلو كاسينا، بستّ ثوانٍ أمام سائق آودي السابق في فئة "ال.ام.بي1" ماركو بونانومي خلال مرحلة الأحد الافتتاحيّة.

لكنّ فرصه تأثّرت بعد حصوله على عقوبة 10 ثوانٍ عندما تبيّن أنّ سيارته فورد فييستا آر اس "دبليو آر سي" بمواصفات 2016 كانت أخفّ بـ 7 كلغ من الوزن الأدنى قبيل المرحلة ما قبل الأخيرة.

ومنح ذلك بونانومي أفضليّة 2.7 ثانية في الصدارة على متن سيارة سيتروين "دي اس 3"، حيث حافظ على ذلك الفارق في المرحلة ما قبل الأخيرة، إلى أنّ خسر قدرًا كبيرًا من الوقت في المرحلة الأخيرة القصيرة نتيجة خروجه عن المسار في مناسبتين.

وسمحت تلك الأخطاء لروسي، الذي فاز بالمرحلة ما قبل الأخيرة، بالتقدّم والفوز بالحدث بفارق 5.7 ثانية ليتفوّق بذلك على الفائز بالرالي خمس مرّات رينالدو كابيلو ضمن قائمة جميع الفائزين برالي مونزا.

وأكمل بونانومي الحدث في المركز الثالث في الترتيب العام خلف تييري نوفيل وأندرياس ميكيلسن سائقَي هيونداي ضمن بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي" بعد أن تناوبا على قيادة سيارة "آي20".

وكان نوفيل قد فاز بالمرحلة الأولى من الحدث يوم الجمعة، قبل أن يُحقّق فوزًا آخر صباح السبت، لكنّ عقوبة 10 ثوانٍ نتيجة الاصطدام بعلامة على المسار إلى جانب ثقب في الإطار الخلفي الأيسر أثّرت على آماله وآمال ميكيلسن بالفوز باللقب.

لكنّ فوزهما في المرحلة الأخيرة سمح لهما بالتقدّم بفارق 2.7 ثانية على بونانومي ليخطفا المركز الثاني.

أمّا توني كيرولي بطل العالم للموتوكروس فقد حلّ رابعًا بعد أن عُوقب هو الآخر بسبب وزن سيارته، في حين أكمل بطل الرالي الإيطالي مرّتين بييرو لونغي ترتيب الخمسة الأوائل.

كما كان كريغ برين سائق سيتروين ضمن بطولة العالم للراليات حاضرًا في الحدث أيضاً، لكنّه انسحب بعد تعطّل محرّك سيارته.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة راليات أخرى
قائمة السائقين أندرياس ميكيلسن , ماركو بونانومي , تييري نوفيل , فالنتينو روسي
نوع المقالة تقرير السباق