بورشه سوبر كاب: الفيصل الزُبير يواصله تقدمه حاصداً بنجاح النقاط في سباق مونزا

قدّم السائق العُماني الفيصل الزُبير سباقاً قوياً على حلبة مونزا الإيطالية التي استضافت الجولة التاسعة من بطولة بورشه سوبر كاب العالمية لموسم 2017، إذ عاد لدائرة النقاط من جديد بعد خيبة أمل الجولتين السابقتَين.

واجه العُماني سباقَين صعبَين على حلبة سبا-فرانكورشان البلجيكية حيث وصل الزُبير إلى إيطاليا وهو يسعى لإحراز نتيجة جيدة والعودة لتسجيل النقاط من جديد.

وبما أنه تمّ إلغاء التجارب التأهيلية يوم السبت بسبب الأمطار الغزيرة، تمّ الاعتماد على نتيجة التجارب الحرّة حيث حلّ الزُبير في المركز الـ 17.

وجد الزُبير نفسه في المركز الـ 20 خلال اللّفة الأولى من السباق، إلاّ أنه كان قادراً على تقديم أداءٍ جيد والتقدّم لفةً تلو الأخرى لحين وصوله إلى المركز الـ 12.

ولكنه في الواقع حصل على النقاط التي ينالها صاحب المركز العاشر بسبب مشاركة سائقَين غير مسجّلَين بالبطولة.

وشهد السباق العديد من الحوادث ما أدّى إلى دخول سيارة الأمان، ولكن السائق العُماني أبقى سيارته على المسار ليتقدّم ثمانية مراكز في "معبد السرعة".

ومن الممكن تقدّمه في الترتيب العام إذا ما تمّت معاقبة بعض السائقين المخالفين الذين تسببوا بالحوادث أو قطعوا المسار لكسب أفضلية غير قانونية.

"أنهيت السباق في المركز الـ 12، ولكني سأحصل على نقاط المركز العاشر وهذا أمر جيد" قال الزُبير، ثم تابع: "أنا سعيد لعودتي لتسجيل النقاط من جديد بعد الجولتَين الصعبتَين في بلجيكا. كما أعتقد بأنه قد تتمّ معاقبة بعض السائقين الآخرين ما سيدفعني للتقدّم أكثر".

وأكمل: "كانت هناك فوضى عارمة على المنعطف الأوّل وبالتالي لم أتمكّن من استغلال اللّفة الأولى لصالحي حيث خسرت العديد من المراكز".

وأضاف: "ولكني بحمدلله تمكّنت من تعويض ذلك والقيام بسلسلة من التجاوزات الجريئة حتى وصولي إلى المركز الـ 12. إنها نتيجة جيدة بالنسبة لي".

ستُقام الجولة الأخيرة من بطولة البورشه سوبر كاب في المكسيك بين 27 و29 تشرين الأوّل/أكتوبر.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة بورشه سوبر كاب
الحدَث مونزا
حلبة مونزا
نوع المقالة أخبار عاجلة