فريق النابودة يطمح لتوسيع صدارته في السعودية بقيادة شميد وأشكناني

ستعود مُحركات سيارات بورشه المُشاركة في تحدي الشرق الأوسط للزئير على حلبة الريم السُعودية للمرة الأولى منذ عامين، وذلك خلال عطلة نهاية الأسبوع الجاري في الفترة بين 3 و5 ديسمبر/ كانون الأول 2015، حيث ستستضيف الجولة الثانية من الموسم السابع.

حقّق فريق النابودة ريسينغ بدايةً مثاليةً عقب انطلاق الموسم السابع من تحدّي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط، حيث تمكّن جيفري شميد من تحقيق الفوز في كلا السباقين الافتتاحيين في البحرين، متقدمًا على رايان كولين الذي حل ثانيًا، فيما حل أشكناني ثالثًا على منصة التتويج. ويأمل الفريق إلى مُضاعفة تقدمه في البُطولة على مُنافسيه رُغم أنه يتوقع مُنافسةً حامية الوطيس بينه وبين الفرق الأخرى.

وقبيل انطلاق الجولة الثانية، صرّح جيفري شميد قائلًا: "لقد حصلنا على البداية التي كنا نريدها في البحرين، لكننا نُدرك جيدًا أنه لا مجال للتراخي، وأننا بحاجة لتقديم أفضل ما لدينا في المملكة العربية السعودية".

وأضاف: "الهدف الرئيسي بالنسبة لنا هو استعادة لقب الفرق، ونحن نُدرك أنها ستكون مهمةً صعبة، ليس فقط في مواجهة فريق سكاي دايف دبي، ولكن ضد العديد من الفرق الأخرى. وهذا أمرٌ رائع لجميع المشجعين، ولا شك أنه سيدفعنا للمحافظة على تركيزنا وأدائنا في جميع السباقات".

وعن انضمام أشكناني للفريق قال: "ومن الرائع أيضاً انضمام سائقٍ موهوب مثل زيد إلى فريقنا، وأنا أتوقع مُنافسةً قوية معه تستمر طوال الموسم. والآن، يبدو كل شيء جاهزًا لتكون الجولة المقبلة في المملكة العربية السعودية استثنائية حقًا".

ومع توجّه نخبة سائقي المنطقة إلى الحلبة السعودية الشهيرة لمنافسات الجولة الثانية من الموسم، تنتعش آمال السائق الكويتي البالغ من العُمر 21 عامًا في محاولته استعادة اللقب بعد انتقاله إلى فريق النابودة ريسينغ، والذي يعدّ أقوى المرشحين للفوز ببطولة الفرق. حيث يُريد أشكناني إثبات حضوره وقدرته على المنافسة على اللقب في الجولة الثانية، التي تعِد المُتابعين بالإثارة والحماس.

وعن ذلك يقول أشكناني: "أنا متحمّسٌ جدًا للمنافسة في هذا الموسم، ومن الرائع حقًا أنّ أُمَثِّل فريق النابودة ريسينغ"، وتابع: "قدَّم هذا الفريق نهجًا مثاليًا في عمله في سلسلة جي تي 3 على مدى السنوات الماضية. وحتى الآن، تسير الأمور على أكمل وجه، وأنا أطمح لمواصلة النجاح الذي حققه جيفري شميد في الجولة الأولى وتسجيل أول فوزٍ لي في الموسم الجديد".

وحقق السائق الكويتي نتائج متباينة في الجولة الافتتاحية التي استضافتها في البحرين، حيث حلَّ تاسعًا في السباق الأول وثالثًا في السباق الثاني. لكنّه سيبدأ الجولة المقبلة على حلبة الريم الدولية بتركيز كبير على المنافسة من أجل الفوز.

وقال أشكناني: "لقد كان إتمام أول موسمٍ كامل لي في سلسلة جي بي 3تجربة رائعة حقًا، وأعتقد أنني تعلمت الكثير وصقلت مهاراتي كسائقٍ محترف، وأنا راضٍ عمومًا عن مركزي في نهاية تلك البطولة"، وأضاف: "وفي الوقت ذاته، من الجيد أيضاً أنني سأتمكن الآن من التركيز بشكل كامل على بطولة جي تي 3، وأعتزم تكريس كل طاقتي في الأيام القادمة للتحضير للجولة الثانية المثيرة في السعودية، حيث أطمح لتحقيق بدايةٍ قوية وتعزيز مهاراتي ورصيدي من النقاط بما يساعدني على تحقيق الفوز".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط
قائمة السائقين جيفري شميد , زيد أشكناني
نوع المقالة أخبار عاجلة