انقسام الآراء حول سلسلة "دبليو" الجديدة الخاصة بالنساء

المشاركات
التعليقات
انقسام الآراء حول سلسلة
11-10-2018

أثار الإعلان عن إنشاء سلسلة سباقات السيارات "دبليو" الجديدة الخاصة بالنساء ردود أفعال متباينة بين السائقات النساء، حيث انقسمت الآراء بشكل واضح حيال صحة الفكرة من عدمها.

بالرغم من تأييد عدد من السائقات الناشئات للسلسة الجديدة، لكن الفكرة لم تلقَ ترحيباً من قبل الجميع.

سيتم إطلاق السلسة الجديدة العام المقبل، حيث ستشارك فيها أمناحهم المواهب النسائية حول العالم على متن سيارات فورمولا 3 "تاتوس" متطابقة. وبمجموع جوائز قدره 1.5 مليون دولار إذ ستنال الفائزة باللقب جائزة قدرها 500.000 دولار أمريكي لمساعدتها في تمويل خطوتها المهنية التالية.

وترى عدة سائقات نساء أن هذه البطولة لن تكون إلا إيجابية، لأنها تؤمّن فرصة لمساعدتهن على التقدم في مسيراتهن المهنية.

حيث قالت جايمي شادويك الفائزة في أحد سباقات الفورمولا البريطانية وبطلة "جي تي" البريطانية: "تمنح سلسلة 'دبليو' السائقات النساء منصة أخرى للمشاركة في السباقات".

وأضافت: "أنا سائقة سباقات، ولو كان بوسعي لشاركت 365 يوماً في العام. وما زلت سأشارك في مواجهة السائقين الرجال ضمن البطولات الأخرى، لكن سلسلة 'دبليو' هي الجرعة المثالية لمساعدتي على التطور والتقدم في رياضة السيارات. تملؤني الحماسة لما هو آتٍ".

من جهتها قالت أليس باويل السائقة السابقة في بطولة فورمولا رينو: "لطالما كان الصعود على سلم رياضة السيارات مهمة صعبة لجميع السائقين لكنها ربما أكثر صعوبة على النساء".

و أكملت: "إن سلسلة 'دبليو'، التي ستوفر فرصة المشاركة المجانية في السباقات مع جوائز مالية لمجموعة مختارة من السائقات النساء، لهي بالتالي تقدم إيجابي في الحقيقة".

وتابعت: "كما أنها كذلك وسيلة مهمة للوصول إلى الهدف: وضع حجر الأساس للسائقات النساء على طريق انطلاقهن من فئات الناشئين نحو الفئات الأعلى، حاصداتٍ المهارات التي اكتسبنها ضمن سلسلة 'دبليو' على طريقهنّ نحو أهدافهن".

أما ستيفاني كوكس سائقة "جي تي" فقالت: " تبدو سلسلة 'دبليو' إضافة إيجابية في الحقيقة إلى مشهد رياضة السيارات العالمي، ومن الواضح أنها ستكون عوناً كبيراً للسائقات النساء الطموحات في كل مكان".

وتابعت: "بعد أن تكلمت مع منظمي سلسلة ' دبليو'، من الواضح أنهم يفهمون تماماً أننا نحن النساء نحب السباقات".

و استرسلت "بالنسبة لي، أود أن أكون سائقة سباقات على أعلى مستوى ممكن وأن أتمكن من منافسة أفضل السائقين رجالاً كانوا أم نساء. من أجل تحقيق ذلك من المهم الحصول على خبرة مماثلة لتلك التي تقدمها سلسلة 'دبليو'".

بيبا مان، دايل كوين

بيبا مان، دايل كوين

تصوير: صور لات

بالمقابل لا تبدو جميع النساء مؤيدات لفكرة إقامة بطولة نسائية خاصة.

حيث قالت بيبا مان سائقة " إندي كار" في تغريدة لها على موقع تويتر: "يا له من يوم حزين لرياضة السيارات. أولئك الذين يمتلكون التمويل لمساعدة السائقات النساء اختاروا فصلهنّ بدل دعمهنّ. لقد خاب أملي بشدة لرؤية مثل هذه الخطوة التاريخية الرجعية".

 

كذلك الأمر، لا ترى صوفيا فلوريش سائقة الفورمولا 3 الأوربية أنه يجب فصل السائقات النساء ضمن فئة خاصة بهن.

حيث قالت في تغريدة لها على موقع تويتر: " أنا أتفق مع الحجج المطروحة لكنني أختلف تماماً مع الحل. تحتاج النساء إلى دعم على المدى الطويل وشركاء موثوقين. أود المنافسة مع الأفضل في رياضتنا".

وتابعت: " الرجاء قارنوها مع الاقتصاد: هل نحتاج لفصل النساء في مجالس الإدارة والإشراف؟ كلا. إنها طريقة خاطئة".

 

سباقات المقعد الأحادي الأخرى - المقال التالي
إطلاق سلسلة السباقات "دبليو" الجديدة الخاصة بالنساء في 2019

المقال السابق

إطلاق سلسلة السباقات "دبليو" الجديدة الخاصة بالنساء في 2019

تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل سباقات المقعد الأحادي الأخرى
نوع المقالة أخبار عاجلة