كراتشلو: سقوطي في التجارب الثالثة هو السبب في خروجي من القسم الأوّل للتصفيات

اعترف كال كراتشلو بأنّ سقوطه خلال الحصّة الثالثة من التجارب الحرّة لجائزة إيطاليا الكُبرى في موجيللو هو السبب وراء إخفاقه في العبور من القسم الأوّل للتصفيات، وذلك بعد تصدّره لتجارب يوم أمسٍ الجمعة.

كراتشلو: سقوطي في التجارب الثالثة هو السبب في خروجي من القسم الأوّل للتصفيات
كال كراتشلو، فريق إل سي أر هوندا
كال كراتشلو، فريق إل سي أر هوندا
يوهان زاركو، تيك 3 ياماها
كال كراتشلو، فريق إل سي أر هوندا
يوهان زاركو، تيك 3 ياماها
كال كراتشلو، فريق إل سي أر هوندا
كال كراتشلو، فريق إل سي أر هوندا

سينطلق البريطانيّ من المركز الـ13 في سباق يوم غدٍ الأحد على متن درّاجة هوندا بعد هزيمته من قِبَل يوهان زاركو ودانيلو بيتروشي اللذَين تمكّنا من العبور إلى القسم الثاني من التصفيات.

وقد تفوّق كراتشلو على زمن درّاج دوكاتي أندريا دوفيزيوزو في التجارب الحرّة الثانية ليتصدّر إجمالي أزمنة يوم أمسٍ الجمعة، بيد أنّ سقوطه المبكّر عند المنعطف الـ14 خلال الحصّة الثالثة من التجارب اليوم منعه من تحسين زمنه والبقاء ضمن العشرة الأوائل.

وفي معرض حديثه بعد التجارب التأهيليّة، اعترف البريطانيّ أنّ حادث السقوط هذا "أعاقه" خلال باقي مجريات اليوم، إذ اضطرّه للانتقال إلى الدرّاجة رقم 2 التي لم تكن بذات جهوزيّة تلك التي تضرّرت خلال الحادث.

"خرجت من منطقة الصيانة بسرعةٍ أكبر من التجارب الأخرى خلال عطلة نهاية هذا الأسبوع" قال كراتشلو عن حادث سقوطه، وأضاف: "قمت بتحمية الإطار بشكلٍ مثالي وكان الضغط جيّدًا. لكنّه كان إطارًا قديمًا من الأمس".

وتابع: "نعلم أنّه في بعض الأحيان يكون الوضع كارثيًا عندما تخرج مُجددًا على إطارٍ مستعمل. حظيت بإطارٍ جديد في الخلف، حيث كنت أبطأ بكثيرٍ من الأمس وسقطت في لفّة خروجي من خطّ الحظائر".

وأكمل: "وهذا ما سبّب عائقًا لنا في باقي مجريات اليوم. كان ذلك خطأي أنا، لذا ليس بوسعي التذمّر في الحقيقة".

وأردف: "لم نتمكّن من العبور إلى القسم الثاني من التصفيات مباشرة كون إعدادات درّاجتي الأخرى لم تكن بنفس جودة تلك التي تضرّرت خلال الحادث، لذا كان الأمر مغامرة بعض الشيء. فلم أتمكّن مُطلقًا من تسجيل أزمنة الأمس بعد ما حدث اليوم".

وبينما عاد كراتشلو على متن درّاجته الأساسيّة في القسم الأوّل من التصفيات، شرح البريطانيّ أنّ خطأ ارتكبه خلال أفضل لفّاته كلّفه الكثير.

"شعرت باهتزاز كبير على الدرّاجة خلال المقطع الأخير حيث خسرت أربعة أعشارٍ من الثانية" قال كراتشلو شارحًا، واستدرك: "في حال كنت خسرت عُشرين من الثانية فقط، كنت لأعبر إلى القسم الثاني. إذ أنّ الوتيرة خلال القسم التالي لم تكن سريعة للغاية".

وواصل بالقول: "سقوطي خلال التجارب الحرّة أعاقنا في التصفيات، هذا كلّ ما في الأمر. لا ألقي باللوم على أحد، فقد كنت غاضبًا من نفسي ومن الوضع الذي كنّا فيه".

زاركو المرشّح للفوز في موجيللو

بعد اعترافه يوم أمسٍ الجمعة بأنّ دوفيزيوزو هو المرشّح الأبرز للفوز بسباق موطنه، غيّر كراتشلو رأيه اليوم، إذ بات يرشّح الآن درّاج تيك 3 ياماها يوهان زاركو للتقّدم من المركز الـ11 على شبكة الانطلاق وإحراز الفوز.

حيث قال: "بات زاركو الآن هو المرشّح الأبرز للفوز، وليس أيّ درّاجٍ آخر. فهو يملك وتيرة أفضل من أيّ أحد، إذ يتفوّق بنصف ثانية على الأرجح أمام معظم الدرّاجين".

واستطرد: "لقد اعتمد إطارًا مستعملًا لـ23 لفّة، وأحرز أزمنة في نطاق دقيقة و48.1 ثانية. في وقتٍ يعاني فيه معظم الدرّاجين لتسجيل ذلك الزمن على إطاراتٍ جديدة. لاحقًا، استخدم زاركو إطارًا قديمًا من الأمس خلال تجارب صباح اليوم، وأحرز أزمنة في فلك الدقيقة و47 ثانية".

واختتم بالقول: "إنّه المرشّح الأبرز للفوز الآن. جميعنا مبهورون بأدائه، فقد قام بعملٍ جيّد للغاية".

المشاركات
التعليقات
روسي: التأهّل ثانيًا في موجيللو "أكثر أهميّة من المعتاد"
المقال السابق

روسي: التأهّل ثانيًا في موجيللو "أكثر أهميّة من المعتاد"

المقال التالي

لورينزو يريد أكثر من مجرّد منصّة تتويج في موجيللو

لورينزو يريد أكثر من مجرّد منصّة تتويج في موجيللو
تحميل التعليقات