جارفيس مدير ياماها يشير إلى خطأ ماركيز "المكلف"

قال لين جارفيس مدير فريق ياماها أنّ سباق جائزة فرنسا الكبرى لم يكن ليكون أفضل للصانع الياباني بحلول درّاجيه خورخي لورينزو وفالنتينو روسي في المركزين الأوّل والثاني في حين تعرّض مارك ماركيز درّاج هوندا لحادث.

جارفيس مدير ياماها يشير إلى خطأ ماركيز "المكلف"
خورخي لورينزو، ياماها ريسينغ
قطب الإنطلاق الأول فالنتينو روسي، ياماها ريسينغ
لين جارفيس، مدير فريق ياماها
المنطلق من المركز الأول: خورخي لورينزو، ياماها ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها ريسينغ

سقط ماركيز بشكلٍ متزامنٍ مع أندريا دوفيزيوزو درّاج دوكاتي عند منتصف سباق لومان، ما يعني أنّ لورينزو بات يتصدّر ترتيب النقاط بفارق خمسٍ عن درّاج هوندا في حين قلّص روسي الفارق مع ماركيز إلى سبع نقاطٍ فقط في المركز الثالث.

وقال جارفيس: "خطأ ماركيز كلّفه كثيراً في البطولة، حيث بات الترتيب متقارباً. لم يكن اليوم ليسير على نحوٍ أفضل".

وعند الإشارة إلى حلول مافيريك فينياليس، القريب من الانقال إلى ياماها، في المركز الثالث، قال جارفيس: "أجل... إنّها المرّة الأولى التي يتواجد فيها ثلاثتهم على منصّة التتويج".

لورينزو سعيد

شارك الفائز بالسباق لورينزو ما قاله جارفيس، حيث قال أنّ فشل ماركيز في تحقيق نتيجة جيّدة كان بمثابة منحة إضافيّة نهاية الأسبوع الجاري.

وقال الإسباني: "كنت أعلم أنّ بوسعي تحقيق الفوز لكن في حال أكمل ماركيز السباق ثانياً فكنت لأقلّص الفارق معه بخمس نقاطٍ فقط. لكنّني حصلت على أكثر من 20 الآن بالمقارنة معه إذ يُعدّ ذلك رائعاً بالنسبة للبطولة وأنا سعيدٌ بالعمل الذي قمنا به طوال عطلة نهاية الأسبوع".

وأضاف: "أردت الحفاظ على وتيرة عالية وعدم خسارة تركيزي. لذلك لم أُخفّف سرعتي وواصلت الضغط بقوّة وتسجيل أزمنة تحت حاجز الـ 1:34. حصلت على مساحة إضافيّة للتنفّس بعد سقوط دوفيزيوزو وماركيز. كان سباقاً مهماً في جميع الأحوال".

روسي يعود بقوّة

من جهته كان روسي صاحب المركز الثاني سعيداً بنتيجته بعد انطلاقه من الصفّ الثالث.

وقال في هذا الصدد: "كان سباقاً صعباً إذ خسرت الكثير من الوقت في البداية، ذلك أمرٌ طبيعي عندما تنطلق من الصفّ الثالث".

وأضاف: "كما كانت انطلاقتي سيّئة للغاية لكنّ وتيرتي كانت جيّدة إلى حدٍ ما بعد ذلك وكنت أسرع بقليل بالمقارنة مع دوفيزيوزو وماركيز".

وتابع: "عندما تقدّمت عليهما أكملت بعض اللفّات الجيّدة لكنّ لورينزو كان بعيداً في الأمام، لقد كانت وتيرته أسرع في جميع الأحوال إذ كان قوياً".

واختتم الإيطالي حديثه بالقول: "أنا سعيد لأنّها كانت عطلة نهاية أسبوعٍ صعبة وهذه النقاط الـ 20 مهمّة للغاية بالنسبة للبطولة".

المشاركات
التعليقات
لورينزو يفوز بسباق الحوادث في لومان متقدّماً على روسي
المقال السابق

لورينزو يفوز بسباق الحوادث في لومان متقدّماً على روسي

المقال التالي

فينياليس: "منصّة التتويج لسوزوكي لن تؤثّر على قراري بشأن مستقبلي

فينياليس: "منصّة التتويج لسوزوكي لن تؤثّر على قراري بشأن مستقبلي