إزبيليتا: مكان فريق فالنتينو روسي مضمون في الموتو جي بي

قال كارميلو إزبيليتا المسؤول عن بطولة العالم للدرّاجات الناريّة "موتو جي بي" أنّه سيضمن مكانًا لفريق فالتينو روسي في المستقبل بغضّ النظر عن الحدود الحاليّة لأعداد المشاركين في الفئة العليا.

إزبيليتا: مكان فريق فالنتينو روسي مضمون في الموتو جي بي
المركز الثالث فالنتينو روسي، ياماها ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ

يُشارك فريق روسي "في.آر46" المدعوم من قبل شبكة "سكاي" في فئتي موتو 3 وموتو 2، حيث يقود لصالحه درّاجون من أكاديميّة درّاجي "في.آر46".

وأُشير إلى أنّ برنامج "في.آر46" قد يعني بقاء عمل روسي في الموتو جي بي حالما يُقرّر اعتزال التسابق.

وينتهي عقد الإيطالي الحالي مع ياماها نهاية 2018، بالرغم من أنّه ألمح سابقًا إلى أنّه ينوي تمديد عقده طالما أنّه يُقدّم أداءً تنافسيًا.

وفي حين أنّ القوانين تنصّ على أنّ عدد المشاركين الأقصى في الموتو جي بي لا يتجاوز 24 درّاجة، إذ أنّ المقعد الشاغر الأخير مخصّصٌ لفريق "ال.سي.آر" ليكون قادرًا على توسيع مشاركته إلى درّاجتين، قال إزبيليتا المدير التنفيذي لشركة "دورنا" المروّجة لبطولة الموتو جي بي أنّ ذلك الحدّ الأقصى يُمكن رفعه في حال كان سينتج عن ذلك مشاركة روسي بفريقه.

ويعتقد الإسباني أنّ هذه الخطوة ستحظى بموافقة بالإجماع من قبل الفرق الحاليّة في البطولة.

وقال إزبيليتا لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "ما نريده هو أن يواصل روسي لعب دورٍ فعّال في البطولة. هل سيكون لديه فريق؟ في حال أراد ذلك فستكون الإجابة: أجل".

وتابع: "لن نمنح أيّة رخصٍ في الموتو جي بي، إلّا في حال طلب روسي ذلك. في حال أراد إنشاء فريق موتو جي بي، فسيحصل على ذلك".

وأكمل: "أنا متأكّدٌ من أنّه في حال طلبنا من الفرق الأخرى، فسترغب جميعها بتوفير تلك الإمكانيّة".

واختتم حديثه بالقول: "مجرّد ما يلزم هو تعبيره عن رغبته في ذلك، وهو الوضع ذاته حاليًا. لماذا يُواصل التسابق؟ لأنّه يعشق ذلك ويمرّ بأوقات جيّدة".

المشاركات
التعليقات
الموتو جي بي تتّجه لاعتماد فئة كهربائيّة داعمة بدءًا من 2019
المقال السابق

الموتو جي بي تتّجه لاعتماد فئة كهربائيّة داعمة بدءًا من 2019

المقال التالي

بيدروسا في صدارة التجارب الأولى الممطرة في خيريز

بيدروسا في صدارة التجارب الأولى الممطرة في خيريز
تحميل التعليقات