يانوني يُخالف نصيحة ميشلان ليُحرز فوزه الأوّل بالـ"موتو جي بي"

قال الدرّاج الإيطالي أندريا يانوني بأنه خالف توصيات ميشلان ومهندسيه في دوكاتي من خلال اختياره لاستراتيجيّة مُختلفة عن بقيّة منافسيه في سباق جائزة النمسا الكبرى ضمن بطولة العالم للدرّاجات الناريّة.

انطلق يانوني من قطب الانطلاق الأوّل إذ عمد إلى الاستعانة بالإطار اللّين في القسم الأمامي والمتوسط في القسم الخلفي للسباق الذي تألّف من 28 لفة، في حين عمد منافسوه الرئيسيين إلى التزوّد بالإطار المتوسط في الأمام والقاسي في الخلف.

ولكن نجحت مخاطرة الدرّاج الإيطالي الذي تمكّن من تجاوز زميله بالفريق أندريا دوفيزيوزو مُحافظًا على أفضليته حتى اللّفة الأخيرة.

وقال يانوني "كانت مُخاطرة كبيرة للمُنافسة على الصدارة لا سيما عندما تبدأ بإطارات مختلفة عن منافسيك. لقد قمت بإجراء التجارب بالأمس ووجدت بأنني أفقد وتيرتي على متن الإطارات القاسية بعد ست أو سبع لفات، لذلك كان من الصعب بالنسبة لي إدارة الإطارات، لا سيما على الجانب الأيمن".

وأضاف "قمت خلال التجارب الحرة الرابعة بإجراء سلسلة من اللّفات على الإطارات اللّينة حيث قمت بـ22 لفة مع وتيرة ثابتة".

وتابع قائلاً "وعندما عدت إلى مرآب الفريق تحدثت مع المهندسين وميشلان وشرحت لهم وجهة نظري. اعتقدت بأنّ هذا الإطار أفضل للسباق، ولكن ميشلان لم توافق في بادئ الأمر بنسبة 100 بالمئة".

كما كشف يانوني بأنه كان على مشارف العودة إلى خيار الإطارات السابق قبل أن يُقرّر التمسك برأيّه في نهاية المطاف.

وقال "قرّرت في اللّحظة الأولى بأنني سأبدأ السباق على متن نفس نوعيّة الإطارات المستخدمة من قبل منافسيني. ولكن في اللّحظة الأخيرة كنت واثقًا في خيار الإطار اللّين ولهذا قررت استخدامه".

واختتم "لقد آمنت بنفسي".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة النمسا الكبرى
حلبة ريد بُل رينغ
قائمة السائقين أندريا يانوني
قائمة الفرق فريق دوكاتي
نوع المقالة أخبار عاجلة