يانوني: عقوبة الانطلاقة المبكرة في الأرجنتين كانت "قاسية للغاية"

يرى درّاج سوزوكي أندريا يانوني أنّ العقوبة التي حصل عليها جرّاء انطلاقته المبكّرة في سباق جائزة الأرجنتين الكُبرى ثاني جولات بطولة العالم للدرّاجات النارية "موتو جي بي" كانت "قاسية للغاية".

تأهّل الإيطالي في المركز الـ12 في سباقه الثاني مع سوزوكي على متن الدرّاجة "جي.اس.اكس-آر.آر" بيد أنّه انطلق مبكرًا قبل انطفاء أضواء بداية السباق، إذ حصل على عقوبة تسبّبت في تراجعه من المركز العاشر إلى المركز الأخير.

مع ذلك، أصرّ يانوني على أنّه "لم ينطلق مبكرًا" أو يستفد من ذلك إذ يشعر بأنّ ذلك الأمر كان ينبغي أن يؤخذ بعين الاعتبار من قِبَل المراقبين، لا سيّما وأنّ خورخي لورينزو احتكّ بدرّاجته من الخلف عند المنعطف الأوّل.

"حصلت على عقوبة انطلاقة مبكرة إذ أشعر بأنّها كانت قاسية للغاية" قال يانوني، مُضيفًا: "أرى أنّني لم أكتسب أيّة أفضليّة كونني تحرّكت فقط بعض الشيء ومن ثمّ توقّفت على الفور. بل على العكس، فقد صدمني أحد الدرّاجين عند المنعطف الأوّل، ما تسبّب في خسارتي للعديد من المراكز".

وأردف: "وعليه، أرى بأنّ إدارة السباق كانت لتمنح تقييمًا آخر للوضع، وربما ما كانت لتوقّع مثل هذه العقوبة".

في المقابل يرى الإيطاليّ أنّه ينبغي النظر إلى قوانين الانطلاقة المبكرة المُخفّفة التي تمّ اعتمادها في 2015، ليتمّ ترك الأمر لتقدير المراقبين في حال توقّف درّاجٌ قبل انطفاء أضواء الانطلاقة عوضًا عن توقيع عقوباتٍ على أيّة حركة.

"لقد تحرّكت فقط عندما وضعت الدرّاجة على الغيار الأوّل، وكان القرار أنّه ينبغي أن أحصل على عقوبة" قال يانوني، وأضاف: "القوانين واضحة للغاية. قبل 2015، لم يكُن من الممكن أن تتحرّك على شبكة الانطلاق. بيد أنّ القوانين تغيّرت وفي حال تحرّكت لكنّك لم تكتسب أفضليّة أو تُحسّن مركزك، فإنّ الأمر يُترك لتقدير المراقبين إذا كانوا سيُوقّعون عقوبةً أم لا".

إكمال السباق ضمن الخمسة الأوائل كان ليكون ممكنًا

في نهاية المطاف، أكمل يانوني السباق في المركز الأخير، الـ16، لكنّه يشعر بأنّه كان يمتلك السرعة للمنافسة على المراكز الخمسة الأولى من دون العقوبة واحتكاك لورينزو به، الأمران اللذان أثّرا على سباقه بأكمله.

وعليه فلم يتمكّن يانوني بعد من تسجيل نقاطٍ لفريقه سوزوكي، الذي انضمّ إليه بعد ثلاثة مواسم مع دوكاتي، بينما انسحب زميله الناشئ أليكس رينز من السباق بعد تعرّضه لضربةٍ في كاحله المُصاب إثر سقوطه من على درّاجته.

"أعتقد أنّني حظيت بوتيرة جيّدة للغاية" قال يانوني، ثمّ تابع: "ليس للمنافسة على منصّة التتويج، لكن على المركز الرابع أو الخامس، إذ كان ليكون ممكنًا المنافسة على هذين المركزين. لقد قدّمنا أداءً جيّدًا. خسرت الكثير على المنعطف الأوّل بسبب احتكاك لورينزو بالقسم الخلفي من درّاجتي، كان الاحتكاك قويًا للغاية، إذ لا أعلم كيف لم أسقط. لقد كنت محظوظًا للغاية".

واختتم بالقول: "لكن، حسنًا، هذين لا زالا أوّل سباقين من الموسم، إذ أرى أنّه بدءًا من السباق الثالث ستنتهي كلّ الأمور السيئة ويبدأ الصيف بالنسبة لنا".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة الأرجنتين الكبرى
حلبة أوتودرومو تيرماس دي ريو هوندو
قائمة السائقين أندريا يانوني
قائمة الفرق فريق سوزوكي موتو جي بي
نوع المقالة أخبار عاجلة