ياماها مُوضّحةً رفضها اختبار لورينزو لدرّاجة دوكاتي في خيريز: "إنّها ليست مؤسسةً خيريّة"

قام لين جارفيس مدير فريق ياماها بتقديم شرحٍ مُستفيضٍ لقرار الصانع الياباني بمنع خورخي لورينزو من اختبار درّاجة دوكاتي في خيريز نهاية هذا العام.

من المعلوم أنّ لورينزو سينضمّ إلى صفوف دوكاتي الموسم المقبل، الأمر الذي يُنهي شراكةً دامت لتسع سنوات بين الإسباني وياماها ضمن الفئة العُليا.

بالرُغم من ارتباطه بعقدٍ مع ياماها حتّى 31 من ديسمبر/كانون الأوّل المقبل، إلّا أنّه سيُسمح للورينزو بقيادة درّاجة دوكاتي ضمن الاختبارات التي ستلي آخر جولات الموسم الحالي في فالنسيا، بيد أنّ ياماها لن تسمح له بالمشاركة في الاختبارات التي ستمتدّ ليومين والتي حجزت دوكاتي حلبة خيريز من أجلها.

أبدى لورينزو خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد يوم الخميس في موتيغي أمله في أن تسمح ياماها له بالمشاركة مع فريقه الجديد دوكاتي على حلبة خيريز الشهر المقبل تقديرًا للأعوام التي أمضياها معًا، على الرُغم من أنّه أقرّ في النهاية أنّه "سيحترم أيّ قرارٍ تتّخذه ياماها".

من جهته، وخلال مؤتمرٍ صحفيٍّ خاصٍ به أُقيم اليوم الجمعة، قال جارفيس: "فيما يخصّ الاختبارات في خيريز، اعتقد بأنّه من الأفضل أن نُركّز أوّلًا على التجارب في فالنسيا".

وأضاف: "حيث أنّه، طبقًا للعقد، لا يحقّ لأيّ درّاجٍ ضمن صفوف ياماها أن يختبر لأجل أيّ مُصنّعٍ آخر – أن يفعل أيّ شيءٍ لأيّ مُصنّعٍ آخر – طالما أنه مرتبط بعقدٍ معنا، مع ياماها".

وأردف: "دائمًا ما تمتدّ العقود حتّى 31 من ديسمبر/كانون الأوّل وهكذا هو الحال بالنسبة لعقد لورينزو. إذ أنّ السبب وراء كونها حتّى 31 من ديسمبر/كانون الأوّل هو أنّ هذه ليست مجرّد رياضة، بل مشروعُ تجاريٌّ أيضاً – وبالنسبة لنا، بالنسبة إلى ياماها، فنحن ننفق الكثير من المال من أجل عقود درّاجينا ونريد أن نحظى بعائدٍ لاستثمارنا".

واستدرك: "بالطبع لا يُمكنك التكهّن مُطلقًا بما ستكون عليه نتائج أيّ موسم، لكنّ آخر شيءٍ ترغب فيه هو أن تنتهي حقوقك في الاستفادة من درّاجك مع نهاية آخر سباق".

وتابع: "ليس فقط ياماها وشبكتنا العالميّة، بل جميع رُعاتنا وجميع شركائنا كذلك. فقد وقّعوا أيضاً على دعم فريقنا بدرّاجيه، لكي يكونوا قادرين على الاستفادة من الدرّاج كواجهة لهم ومن ميزات هذا التعاون، حتّى نهاية العام".

وأكمل: "ما قمنا به فيما يتعلّق بالتجارب في فالنسيا - لإظهار روح التعاون بين المُصنّعين وتقديرًا لأوقاتنا سويًا، وترسيخًا لاتّفاقات الرجال النُبلاء – هو أنّنا سمحنا لخورخي أن يكون متاحًا لإجراء اختباراتٍ تستمر ليومين في فالنسيا".

وأضاف: "وبالنسبة لنا، نرى بأنّه قرارٌ معقول، إذ نعتقد بأنّه صحيحٌ وكافٍ".

أهداف لورينزو "مختلفةٌ عن أهدافنا"

تابع جارفيس حديثه قائلًا بأنّه سيكون من "الصعب" بالنسبة لياماها أن تسمح للورينزو بخوض اختبارات خيريز.

حيث قال في هذا الصّدد: "بالنسبة إلى خورخي – لكن بالنسبة إلى أيّ درّاجٍ آخر، سيكون الأمر مُماثلًا مع فالنتينو روسي، إلخ – فقد أنفقنا الكثير من المال على عقود درّاجنا. إذ يُمثّل هذا الاستثمار أهمّيةً كبيرةً للغاية".

وأتبع: "بالنسبة لنا، بالنسبة لشركتنا ورُعاتنا، سيكون من الصعب للغاية أن تشرح سبب سماحك لدرّاجك الذي لا زلت تدفع مستحقّاته بأن يُجري تجارب لعدّة أيام مع منافسك الرئيسي".

وأردف: "نحن مستعدوّن لخوض هذا اللُعبة وللقيام بما هو طبيعي بأن نسمح للدرّاجين بأن يحظوا باستثناءٍ للتصرّف خارج العقد لمدة يومين في فالنسيا. لكن بالنسبة لنا، أن نقوم بما هو أكثر من ذلك يُشبه بعض الشيء أن تمدّ يد العون إلى شخصٍ ما ويأخذ ذراعك بأكمله".

واستطرد: "لا شكَّ في أنّ خورخي يرغب في أن يُمنح الفرصة لاختبار الدرّاجة الخاصة بدوكاتي كون مهمته تقتضي أن يتأقلم بأسرع وقتٍ ممكن، أن يكون سريعًا على قدر ما يستطيع مع دوكاتي الموسم المقبل. لكنّه العام القادم سيُصبح أحد منافسينا الرئيسيين. إذ أنّ أمنيته ورغبته تختلف عمّا نرغبه نحن".

وأكمل: "رغبتنا للموسم القادم هي أن نُحاول الفوز بالسباق الأوّل، إذ أنّي واثقٌ من أنّ دوكاتي تمتلك نفس الرغبة. حيث سيُمثّل خورخي تهديدًا حقيقيًا الموسم المقبل من السباق الأوّل. الأمر تجاري. إنّها رياضةٌ بكلّ تأكيد، لكنّها ليست مؤسسة خيريّة. هذا عملٌ تِجاري".

لا ضغائن بيننا

أصرّ جارفيس عقب ذلك بأنّ أيّ تلميحٍ لخلافٍ بين لورينزو وياماها حول هذا الأمر هو غير صحيح.

إذ قال حيال هذه المسألة: "نحظى بعلاقةٍ جيّدةٍ جدًا مع خورخي. بالطبع تغيّرت هذه العلاقة بشكلٍ طفيف منذ اللحظة التي وقّع فيها لدوكاتي، إنّه أمرٌ طبيعي. عندما يُقرّر شخصٌ أن يُغادر، لا يُصبح الأمر مُماثلًا في حال قرّر البقاء، إنّها فترةٌ انتقاليةٌ طبيعيةٌ في العلاقة".

وأردف: "لكن لا يوجد أيّ خلافٍ أو كراهية. فقد قرأت بعض الأشياء، قرأت كلّ النظريات المنتشرة على منتديات ومواقع الإنترنت والتي تُلمّح إلى وجود مشاكل وخلافاتٍ خلف الكواليس في ياماها. إنّها أمورٌ غير صحيحةٍ على الإطلاق. لا أعتقد بوجود أيّ خلافٍ بيننا وبين لورينزو".

واختتم حديثه قائلًا: "إنّه يتفهّم كوننا شركةٌ وفريقًا احترافيًا، ومن ناحيتنا نتفهّم أنّه يرغب في المغادرة والتأقلم بأسرع وقتٍ ممكن، ومن جانبه فهو يتفهّم بأننا مرتبطون بعقد. هذا كلّ ما في الأمر".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
قائمة السائقين خورخي لورينزو
قائمة الفرق ياماها فاكتوري ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة