ياماها تؤكّد ارتفاع عدد دورات محرّكاتها أكثر من حدودها القصوى في موجيللو

أكّد الصانع الياباني ياماها اليوم الخميس أنّ احتراق محرّكي درّاجتي خورخي لورينزو وفالنتينو روسي خلال جائزة إيطاليا الكبرى يعود إلى مشكلة في الأنظمة الإلكترونيّة التي دفعت المحرّكات للدوران عند مستويات أعلى من حدودها القصوى.

احترق محرّك روسي خلال اللفّة التاسعة من عمر السباق أثناء احتلاله المركز الثاني خلف زميله لورينزو الذي عانى بدوره من احتراق محرّكه قبل ذلك بساعات قليلة أثناء حصّة التحمية.

وكما كشف موقعنا "موتورسبورت.كوم"، فإنّ سبب المشكلة يعود إلى ارتفاع دورات المحرّكين في موجيللو، وبالتحديد نتيجة للتموّجات على الخطّ المستقيم.

وتمّ إرسال المحرّكين إلى اليابان حيث أجرى المهندسون فحوصات مكثّفة للوقوف على سبب المشكلة.

وقال كوجي تسويا قائد مشروع درّاجة ياماها «واي.زد.آر-ام1»: "احترق المحرّكان نتيجة مشكلة في الأنظمة الإلكترونيّة متعلّقة بعدد دورات المحرّك القصوى، حيث تسبّب ذلك في تضرّر الصمامات والمكبس".

وأضاف: "كان السبب نفسه في الحالتين. لتوضيح المسألة أكثر فإنّنا لم نجد أيّة مشكلة في أجزاء المحرّك أو هيكله، كانت مشكلة إلكترونيّة بحتة".

وتابع: "بالنسبة لروسي فقد احترق محرّكه أثناء التسارع بعد ارتفاع عدد دورات محرّكه بشكلٍ كبيرٍ نتيجة عبوره على الهضبة قرب نهاية الخطّ المستقيم. لم يكن ذلك مرتبطاً بالخطأ الذي ارتكبه عند منعطف سان دوناتو في اللفّة السابقة".

وأكمل: "تُعتبر موجيللو إحدى أصعب الحلبات كون العبور على هضبة أثناء اعتماد أقصى طاقة المحرّك يجعل دوراته ترتفع كثيراً. تعلّمنا من تلك الحادثة وقمنا بتغيير إعدادات نظام الحدّ من عدد دورات المحرّك، سيكون كلّ شيء على ما يرام في كتالونيا. كإجراء وقائي ستقتصر المحرّكات الأخرى، التي سبق لروسي ولورينزو استخدامها، على التجارب الحرّة إلى أن تنتهي دورة حياتها".

وأردف: "بتنا نعلم أنّ مشكلة إلكترونيّة تسبّبت في احتراق المحرّكين في موجيللو، نتيجة لذلك لسنا بحاجة لإجراء أيّ تعديلٍ على المحرّكات المتبقية".

واختتم حديثه بالقول: "لا يزال لدينا محرّكات كافية لبقيّة الموسم. قمنا بإجراءات للحيلولة دون تكرار تلك المشكلة، لذلك بتنا واثقين من عدم وقوعها مرّة أخرى في المستقبل".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
قائمة السائقين خورخي لورينزو , فالنتينو روسي
نوع المقالة أخبار عاجلة