ميشلان تستخدم بنية أكثر متانة لإطاراتها في أوستن

ضمن حرصها على عدم تكرار ما حدث خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي في الأرجنتين،جلبت ميشلان إطارين خلفيين ذوي بنية أكثر متانة لعطلة نهاية الأسبوع الجاري في أوستن.

واجه الصانع الفرنسي أوقاتاً عصيبة نهاية الأسبوع الماضي على حلبة تيرماس دي ريو هوندو، حيث كان من المنتظر أن يمتدّ السباق على مسافة 25 لفّة قبل أن يتمّ تقليصه إلى 20 فقط وفصله إلى قسمين من خلال تغييرٍ إجباري للدرّاجات.

وتمّ اتّخاذ ذلك القرار لأسباب تتعلّق بالسلامة بعد انفجار الإطار الخلفي لدرّاجة سكوت ريدينغ خلال التجارب الحرّة يوم السبت الماضي.

وستواجه ميشلان تحدياً آخر نهاية الأسبوع الجاري على حلبة الأمريكيّتين في تيكساس، وهي حلبة لم يسبق لميشلان أن اختبرت إطاراتها للموتو جي بي عليها، حيث منعت الأمطار الصانع الفرنسي من اختبار إطاراته هناك في العام الماضي.

ولن يكون بوسع ميشلان أخذ مخاطرة قد تؤدّي إلى تكرار ما حدث في الأرجنتين.

وقال بييرو تاراماسو من ميشلان: "لهذا السبب قمنا بجلب تركيبتين (ليّنة ومتوسّطة) ببنية أكثر متانة، وهي نفس البنية التي كانت في الإطار الاحتياطي في الأرجنتين التي لم نستخدمها في النهاية بسبب الأمطار".

وأضاف: "لا نزال نجهل سبب مشكلة إطار ريدينغ، لكنّنا هادئون هذا الأسبوع".

كما سُئل ريدينغ عن المسألة، لكنّه يعتقد أنّ المشكلة ليست في متانة الهيكل، حيث قال: "لا أعتقد أنّ المشكلة تتعلّق بالبنية، أعتقد أنّها مرتبطة بالقالب إذ أنّ الإطار انفصل عن الهيكل".

وأضاف: "كانت هناك اهتزازات كثيرة للإطار الخلفي عند الخطّ المستقيم في الأرجنتين، وهو ما قد يساعد على فصل الإطار عن الهيكل".

وأكمل: "لا أعلم حقاً ما عليهم فعله بالضبط،  لكن عليهم القيام بشيء ما للتأكّد".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة الأمريكيّتين الكبرى
حلبة حلبة أمريكا
قائمة السائقين سكوت ريدينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة