موتو جي بي
18 أكتوبر
-
20 أكتوبر
الحدث انتهى
25 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
01 نوفمبر
-
03 نوفمبر
الحدث انتهى
15 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى

موتو جي بي: روسي "لن يكون متفائلًا" إذا لم تعالج ياماها مشاكل الأنظمة الإلكترونية

المشاركات
التعليقات
موتو جي بي: روسي "لن يكون متفائلًا" إذا لم تعالج ياماها مشاكل الأنظمة الإلكترونية
ترجمة: أحمد مجدي, محرر
16-02-2018

اعترف الدرّاج المخضرم فالنتينو روسي بأنّه "لن يكون متفائلًا" حيال الجولات الافتتاحية من الموسم المُقبل في بطولة العالم للدرّاجات النارية "موتو جي بي" إذا لم يتمكّن فريقه ياماها من إيجاد حلول سريعة للمشاكل الإلكترونية "المُقلقة".

فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ

عانى الدرّاج الإيطالي – الذي يُتمّ عامه الـ39 اليوم الجمعة – لمعظم الموسم الماضي من افتقاره لشعورٍ جيّد على هيكل درّاجته "ام1" إلى جانب مشكلة السحب الضعيف، والتي برزت من جديد خلال اليوم الأوّل من التجارب الشتوية الثانية في تايلاند.

وقد اعترف روسي بأنّ أداء ياماها قد تراجع منذ انتقال البطولة لاعتماد برمجيات التحكّم الإلكتروني الخاصّة بشركة "ماغنيتي ماريلي" في موسم 2016، كما صرّح بأنّ هوندا ودوكاتي تملكان "فهمًا أفضل" للنظام.

"عندما انتقلنا إلى برمجيات التحكّم الخاصّة بماغنيتي ماريلي، أرى أنّنا واجهنا بعض المشاكل، لذا كان من الصعب بالنسبة لنا فهم النظام" قال روسي.

وأضاف: "تفهم كلٌّ من دوكاتي وهوندا أمرًا لا نفهمه. لذا آمُل أن يكون بوسعنا التعافي والعودة في أقرب وقتٍ ممكن، كونني أرى بأنّنا نعاني في الوقت الحالي".

ثمّ تابع: "الأمر الجيّد أنّ المشاكل في الأنظمة الإلكترونية - وعلى عكس الهيكل، المحرّك أو ذراع التأرجح – إذ يُمكن حلّها من خلال رقم، لذا وقت إصلاحها ومعالجتها يكون أقصر. لكنّني في المقابل قلقٌ للغاية، كوننا إذا لم نتمكّن من حلّ هذه المشكلة الآن، فلن أكون متفائلًا بإمكانية حلّها خلال السباقات الأولى، ولا أعلم ما الذي يتعيّن علينا فعله".

عند سؤاله إذا ما كان التركيز أكثر على جانب الأنظمة الإلكترونية كان ليُنقذ موسمه في 2017، قال روسي: "هنالك جانبان مختلفان؛ الأنظمة الإلكترونية وتحسّن دوكاتي وهوندا كثيرًا على مدار الموسم، إذ كانتا أقوى بكثيرٍ خلال النصف الثاني منه".

وأكمل: "أمرٌ آخر هو الهيكل، إذ أنّني الآن أحظى بشعورٍ جيّد عندما أكبح وأدخل المنعطف، لكنّنا ما نزال بحاجة إلى مزيد من التسارع".

يُشار إلى أنّ روسي قد أنهى اليوم الافتتاحي من التجارب الشتوية الثانية على حلبة بوريرام في المركز الثامن – بفارق 0.392 ثانية عن المتصدّر كال كراتشلو – إذ يملك الإيطالي شعورًا "مشابهًا أكثر" لما حظي به على درّاجة ياماها بمواصفات 2016 على الرُغم من معاناته المتواصلة خلال خروجه من المنعطفات.

"بالنسبة لي، فالدرّاجة أفضل من نظيرتها للعام الماضي، حيث أملك شعورًا أفضل" قال روسي.

وأردف: "أملك شعورًا كالذي حظيت به قبل عامين، وهذا أمرٌ هام للغاية كونني عانيت كثيرًا العام الماضي، ربما أكثر من مافيريك (فينياليس) مع هيكل 2017".

واختتم: "لكن بالنسبة لي، أرى أنّ جميع درّاجي دوكاتي أفضل من ناحية التسارع في الوقت الحالي كونهم يملكون فهمًا أفضل منّا في جانب الأنظمة الإلكترونية".

المقال التالي
دوفيزيوزو يجد صعوبة في اختيار الجنيّحات الانسيابية الملائمة لدراجة دوكاتي

المقال السابق

دوفيزيوزو يجد صعوبة في اختيار الجنيّحات الانسيابية الملائمة لدراجة دوكاتي

المقال التالي

موتو جي بي: ماركيز يتقدّم ثنائيّة هوندا في اليوم الثاني من تجارب تايلاند

موتو جي بي: ماركيز يتقدّم ثنائيّة هوندا في اليوم الثاني من تجارب تايلاند
تحميل التعليقات