ماركيز يشعر بأنّه تمّ تضليله خلال حادثة شبكة انطلاق سباق الأرجنتين

المشاركات
التعليقات
ماركيز يشعر بأنّه تمّ تضليله خلال حادثة شبكة انطلاق سباق الأرجنتين
جايمي كلاين
كتب: جايمي كلاين
09-04-2018

أصرّ مارك ماركيز على أنّه حصل على تعليمات مُضلّلة بعد توقّف درّاجته على شبكة الانطلاق خلال سباق جائزة الأرجنتين الكبرى، إذ "لم يستطع فهم" سبب حصوله على عقوبة المرور من خطّ الحظائر بعد ذلك.

مارك ماركيز، ريبسول هوندا
مارك ماركيز، ريبسول هوندا
حادث مارك ماركيز، ريبسول هوندا وفالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
مارك ماركيز، ريبسول هوندا وكال كراتشلو، فريق إل سي أر هوندا
مارك ماركيز، ريبسول هوندا
مارك ماركيز، ريبسول هوندا
مارك ماركيز، ريبسول هوندا
مارك ماركيز، ريبسول هوندا

كان ماركيز وما يزال مركز الجدل والنقاش عقب سباق الأرجنتين، حيث لفت انتباه المراقبين بتصادمَيه مع أليكس إسبارغارو وفالنتينو روسي – إذ تعرّض التصادم الأخير لانتقادات لاذعة من قِبَل روسي وخبراء الرياضة على حدّ سواء.

وجاء تصادم الإسباني مع درّاج ياماها روسي بينما كان يحاول ماركيز شقّ طريقه بين الدرّاجين أمامه بعدما نفّذ عقوبته خلال اللفّات الافتتاحية من السباق، والتي كانت على إثر عودته بشكلٍ غير قانوني إلى موقعه على شبكة الانطلاق بعد توقّف درّاجته هوندا.

مع ذلك، وخلال شرحه لتفاصيل سلسلة الأحداث التي شهدها السباق إلى وسائل الإعلام، قال الإسباني أنّه لم يتلقّ أيّة تعليمات من "المارشلز" بمغادرة شبكة الانطلاق عندما أشار بأنّ درّاجته قد توقّفت، وأنّه لاحقًا حصل على إشارة واضحة بأن كلّ الأمور جيّدة وبوسعه الانطلاق رفقة بقية الدرّاجين.

"عندما بدأت بالوصول إلى موقعي على شبكة الانطلاق، وأنا أواجه مشكلة مع المحرّك وتوقّفت، وهو أمرٌ عادة ما لا يحدث. قمت برفع يدي، لكن لم يكن هنالك أحد" قال ماركيز مستذكرًا ما حدث.

وأضاف: "بعد ذلك بدأت بدفع درّاجتي. ولحسن الحظّ عادت الدرّاجة للعمل في ذلك الوقت ولم أعلم ما يُفترض أن أفعله. إذ أنّه في حال لم تعمل الدرّاجة، كنت سأكون بحاجة إلى الابتعاد عن شبكة الانطلاق، لكنّ الدرّاجة كانت قد عادت للعمل من جديد".

وتابع: "عندما سألت أحد المارشلز، كونه متّصل بشكل مباشر مع إدارة السباق وقلت له «خط الحظائر أم شبكة الانطلاق؟» لكنّه لم يكن يعلم ما يحدث في ذلك الوقت".

وواصل شرحه بالقول: "ومن ثمّ رأيت واحدًا آخر والذي رفع يده من على درّاجتي وواحدٌ آخر قام برفع إبهامه لأعلى، إذ فهمت حينها أنّ ذلك يعني أنّ كلّ الأمور جيّدة وأنّني بحاجة إلى الذهاب لموقعي على شبكة الانطلاق".

وأردف: "ثمّ بدأت بالسباق وانطلقت، ومن ثمّ رأيت «عقوبة المرور من خطّ الحظائر» تظهر على لوحة المعلومات، الأمر الذي لم أفهمه، حيث أنّه وإذا ما قال لك أحد المارشلز أنه مسموح لك بالانطلاق، لماذا إذًا بعد بضع لفّات يقولون بأنّه لم يكن مسموحًا لك وعليك تلقّي عقوبة المرور من خطّ الحظائر؟".

من جانبه، دعم مدير فريق هوندا ألبيرتو بويغ رواية درّاجه للأحداث، بينما اعترف بأنّ تلك الواقعة كانت هي الشرارة لسباق ماركيز المليء بالحوادث.

جديرٌ بالذكر أنّ ماركيز حامل اللقب أنهى السباق في المركز الخامس على المسار بعد اصطدامه بروسي. لكنّه، وعلى إثر عقوبة الـ30 ثانية التي حصل عليها، تراجع تصنيفه إلى المركز الـ18.

"تصرّف ماركيز حسب ما اعتقده من المارشلز بكلّ تأكيد. فيُمكنكم تخيّل الموقف الذي كان فيه، عندما تكون على شبكة الانطلاق رفقة 20 من الدرّاجين في الخلف ومحرّكاتهم تعمل، إذ ترغب بأن تكون في موقعك" قال بويغ.

واختتم: "لذا توجّه ماركيز إلى مركزه كونه اعتقد بأنّ المارشلز كانوا يخبرونه بالذهاب إلى هناك. ولا أحد أخبره بغير ذلك. وكانت تلك هي نقطة البداية لسباق غير جيّد خاضه درّاجنا".

موتو جي بي - المقال التالي

حول هذه المقالة

السلاسل موتو جي بي
الحدث جائزة الأرجنتين الكبرى
الموقع أوتودرومو تيرماس دي ريو هوندو
قائمة السائقين مارك ماركيز
قائمة الفرق فريق ريبسول هوندا
الكاتب جايمي كلاين
نوع المقالة أخبار عاجلة