موتو جي بي
آر
جائزة إسبانيا الكبرى
30 أبريل
-
03 مايو
الحدث التالي خلال
41 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
14 مايو
-
17 مايو
الحدث التالي خلال
55 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
28 مايو
-
31 مايو
الحدث التالي خلال
69 يوماً
آر
جائزة كتالونيا الكبرى
04 يونيو
-
07 يونيو
الحدث التالي خلال
76 يوماً
آر
جائزة ألمانيا الكبرى
18 يونيو
-
21 يونيو
الحدث التالي خلال
90 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
25 يونيو
-
28 يونيو
الحدث التالي خلال
97 يوماً
آر
جائزة فنلندا الكبرى
09 يوليو
-
12 يوليو
الحدث التالي خلال
111 يوماً
آر
جائزة التشيك الكبرى
06 أغسطس
-
09 أغسطس
الحدث التالي خلال
139 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
13 أغسطس
-
16 أغسطس
الحدث التالي خلال
146 يوماً
آر
جائزة بريطانيا الكبرى
27 أغسطس
-
30 أغسطس
الحدث التالي خلال
160 يوماً
آر
جائزة سان مارينو الكبرى
10 سبتمبر
-
13 سبتمبر
الحدث التالي خلال
174 يوماً
آر
جائزة أراغون الكبرى
25 سبتمبر
-
27 سبتمبر
الحدث التالي خلال
189 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
15 أكتوبر
-
18 أكتوبر
الحدث التالي خلال
209 يوماً
آر
جائزة أستراليا الكبرى
23 أكتوبر
-
25 أكتوبر
الحدث التالي خلال
217 يوماً
آر
جائزة ماليزيا الكبرى
29 أكتوبر
-
01 نوفمبر
الحدث التالي خلال
223 يوماً
آر
جائزة الأمريكيّتين الكبرى
13 نوفمبر
-
15 نوفمبر
الحدث التالي خلال
238 يوماً
آر
جائزة الأرجنتين الكبرى
20 نوفمبر
-
22 نوفمبر
الحدث التالي خلال
245 يوماً
آر
جائزة فالنسيا الكبرى
27 نوفمبر
-
29 نوفمبر
الحدث التالي خلال
252 يوماً

ماركيز يزعم بأنّ هوندا "توصّلت إلى المشكلة" في اليوم الأخير من تجارب قطر

المشاركات
التعليقات
ماركيز يزعم بأنّ هوندا "توصّلت إلى المشكلة" في اليوم الأخير من تجارب قطر
27-02-2020

قال مارك ماركيز حامل لقب الموتو جي بي أنّ هوندا "عثرت على الوجهة المناسبة" مع درّاجتها صعبة المراس لموسم 2020، وذلك على إثر فترة تجارب تحضيريّة "أثارت قلق" الإسباني المصاب.

تأثّرت تحضيرات ماركيز بتعافيه المستمرّ من عمليّة جراحيّة خضع لها على كتفه في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، بالرغم من أنّه اعترف بعد تجارب سيبانغ الصعبة أنّه كان قلقًا أكثر حيال الدرّاجة. وتواصلت مشاكل هوندا – المتمحورة أساسًا حول ضعف انعطافها – في أوّل يومين في قطر، لدرجة وصل فيها الحال بكال كراتشلو درّاج ال سي آر هوندا للقول بأنّ عليه القيادة مثل "الهواة" للبقاء على الدرّاجة.

وبلغ قلق هوندا مستوى دفعها لجلب درّاجة بمواصفات 2019 من مرآب تاكاكي ناكاغامي ومنحها لماركيز لاختبارها يوم الإثنين في قطر. وبعد اختبار عدّة مكوّنات مختلفة، يعتقد ماركيز بأنّ هوندا وجدت طريقة للتقدّم إلى الأمام مع درّاجتها.

وقال: "كنت قلقًا بالفعل هنا في 2016 وبنفس المستوى. لكنّنا وجدنا السبيل. كانت هناك بعض المشاكل التي لم نفهمها في ماليزيا، ووقعت بعض الحوادث الغريبة في المنعطفات السريعة التي عادة ما أتمكّن من إنقاذ الموقف فيها، لكنّني عانيت كثيرًا، وسقطت مجدّدًا بالأمس".

وأضاف: "ربّما أفكّر دائمًا في حالتي الجسديّة، لكنّني أقول لنفسي أنّني أقود بذات الطريقة دائمًا، لكنّني لاحظت إثر ذلك أنّ جميع درّاجي هوندا يُعانون، ليس فقط زميلي الذي يُعدّ ناشئًا، وإنّما كال كذلك".

وأكمل: "أوّد شكر هوندا وكامل الفريق والميكانيكيين لأنّهم قاموا بعملٍ رائع. ركّزوا كامل جهودهم في مرآبي ووجدنا السبيل الأمثل. قدت بشكلٍ جيّد وفهمنا الكثير من الأشياء، اختبرنا بعض مكوّنات 2019 لمحاولة فهم سبب المشكلة ووجدناه".

وأردف: "ذلك الأمر الأكثر أهميّة في التجارب التحضيريّة، ليس فقط لهذا اليوم، كوننا كنّا بعيدين للغاية بالأمس ولم أستمتع بقيادة الدرّاجة، واستمتعت بها اليوم وكنّا أقرب بكثير".

واختتم حديثه بالقول: "تحسّن الدخول للمنعطفات، وكذلك الأداء في منتصف المنعطفات، لهذا السبب أصبح الخروج أسرع".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
روسي "قلقٌ" إزاء وتيرة سباق درّاجة ياماها لموسم 2020

المقال السابق

روسي "قلقٌ" إزاء وتيرة سباق درّاجة ياماها لموسم 2020

المقال التالي

موتو جي بي: إلغاء سباق قطر 2020 جرّاء فيروس كورونا

موتو جي بي: إلغاء سباق قطر 2020 جرّاء فيروس كورونا
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل موتو جي بي