ماركيز "غاضبٌ نسبيًا" من يانوني بعد احتكاكهما إثر التجارب الثانية في ميزانو

عبّر درّاج هوندا مارك ماركيز عن غضبه من أندريا يانوني بعدما أفسد الإيطاليّ محاولته للتدرّب على الانطلاقة بعد نهاية التجارب الحرّة الثانية لجائزة سان مارينو الكبرى في بطولة العالم للدرّاجات النارية "موتو جي بي".

بعد انقضاء التجارب الحرّة الثانية، خرج ماركيز، إلى جانب بقيّة الدرّاجين، إلى الحلبة وتوقّفوا على المسار من أجل التدرّب على الانطلاقة. مع ذلك، وبينما كان الإسبانيّ على وشك الانطلاق، توقّف يانوني خلفه واحتكّ بشكلٍ طفيف بالإطار الخلفي لدرّاجته هوندا.

وقد بدا الإحباط على ماركيز – الذي أفسدت تلك الحادثة محاولة انطلاقته – بعد تلك الواقعة.

"كنت غاضبًا بعض الشيء كوني خسرت تلك المحاولة للتدرّب على الانطلاقة" قال ماركيز الذي كان خامس أسرّع الدرّاجين في التجارب الحرّة الثانية، والتي عاني من سقوطٍ فيها.

وأضاف: "لا أعلم، يُمكنك سؤاله، ربما كان متحمّسًا أكثر من اللازم ... أعتقد بانّه كان في المركز التاسع، عابرًا إلى القسم الثاني من التصفيات، في سباق موطنه، ربما أراد أن يلعب، لكنّني لم أكن أرغب باللعب، أرغب بالمنافسة على لقب البطولة".

وتابع: "يُعدّ التدرّب على الانطلاقة أمرًا هامًا إذ تكون بحاجةٍ إلى تعديل عزم الدوران، تحتاج إلى ضبط كلّ هذه الأمور. خرجت إلى الحلبة فقط من أجل التدرّب على الانطلاقة، ولكن حسنًا، يبدو بأنّ ذلك لم يكن الوقت المناسب".

واختتم: "دائمًا ما نلعب بعض الشيء مع يانوني، لكنّني لا أرغب باللعب الآن كون تركيزي ينصبّ على البطولة".

يانوني: "لا شيء" حدث

من جانبه وعند سؤاله عن تلك الواقعة، قال يانوني أنّه توقّع من ماركيز أن ينطلق أبكر بعض الشيء، الأمر الذي دفعه للاحتكاك بدرّاجته.

"لم يحدث شيء. حاول مارك التدرّب على الانطلاقة، وصلت خلفه، واعتقدت بأنّه سينطلق أبكر من ذلك" قال الإيطاليّ.

واختتم بالقول: "لذلك انتظرت بعض الشيء ومن ثمّ احتككت به في اللحظة الأخيرة. متأسف على ذلك، لكنّه لم يكن أمرًا متعمّدًا".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة سان مارينو الكبرى
حلبة ميزانو
قائمة السائقين أندريا يانوني , مارك ماركيز
قائمة الفرق فريق ريبسول هوندا , فريق سوزوكي موتو جي بي
نوع المقالة أخبار عاجلة