ماركيز: "خطأٌ" في اختيار الإطار كان سببًا رئيسيًا في هيمنتي على سباق برنو

اعترف متصدّر بطولة العالم للدرّاجات النارية "موتو جي بي" مارك ماركيز بأنّ اختياره الخاطئ للإطارات في سباق جائزة التشيك الكبرى كان سببًا رئيسيًا في إحرازه فوزًا سهلًا في برنو.

مُنطلقًا من المركز الأوّل ضمن أجواءٍ ماطرة، كان ماركيز هو الدرّاج الوحيد من بين درّاجي الصدارة الذي آثر اعتماد إطار الأمطار الخلفيّ اللّين.

وقد بدا على الفور بأنّ حامل اللقب في مشكلة كيبرة نتيجةً لذلك، حيث تراجع إلى المركز العاشر بحلول نهاية اللفّة الثانية إذ توقّف للانتقال إلى الدرّاجة الثانية المزوّدة بالإطارات الملساء.

هذا وكانت تلك الخطوة هي التي حدّدت مصير السباق حيث كان درّاج هوندا هو الأسرع فور عودته إلى المسار، إذ وبحلول الوقت الذي توقّف فيه الدرّاجون أمامه لتغيير درّاجاتهم، كان ماركيز يتمتّع بصدارة مريحة بفارقٍ بلغ 20 ثانية عن أقرب ملاحقيه.

عند سؤاله بعد السباق إذا كان اختياره الخاطئ للإطارات في البداية قد ساهم بشكلٍ كبير في ذلك الفوز السهل، اعترف ماركيز أنّ ذلك الخطأ أسّس لذلك الفوز، حيث أنّه لم يكن يُخطط للتوقّف قبل "أربع أو خمس لفّات" من بداية السباق.

"كان ذلك السباق أشبه بعض الشيء بسباق ألمانيا في 2016" قال ماركيز، مُضيفًا: "كنت أعاني كثيرًا مع الإطار الأماميّ كونني آثرت التركيبة اللّينة، كنت أعاني لذلك توقّفت مبكرًا".

وتابع: "حدث الأمر ذاته اليوم. انطلقت على الإطار الخلفيّ اللّين، إذ كنت الوحيد من بين درّاجي الصدارة. لا أعلم لماذا – ذهبت مع ذلك الخيار ورغبت بالمجازفة. لكن عندما انطلقت، أدركت أنّني كنت مخطئًا، حيث شكّل ذلك الوضع الذي تعيّن عليّ فيه التوقّف مبكرًا للغاية".

سوبو: أداء ماركيز "لا يُصدّق" في الأجواء المتقلّبة

من جهته أشاد مدير فريق هوندا في الـ"موتو جي بي" ليفيو سوبو بقرار ماركيز التوقّف مبكرًا، حيث قال في حديثه مع «بي تي سبورت»: "ماركيز غير معقول في هذه الأجواء".

وأضاف: "نعلم أنّه قوي في مثل هذه الأجواء، لذا عادة ما يتّخذ الاختيار الصحيح".

في المقابل نفى سوبو التلميحات التي تُفيد بأنّ ماركيز قد أبطأ عن عمدٍ كي يمنع منافسيه الرئيسيّين من رؤيته وهو يدخل إلى خطّ الحظائر لإجراء توقّفه، في الوقت الذي شدّد فيه الدرّاج نفسه على أنّ معاناته مع الإطار اللّين كانت حقيقيّة.

"كان الإطار الخلفي ينزلق بشكلٍ كبير، كان لّينًا أكثر من اللّازم وكنت أخسر العديد من المراكز" قال ماركيز.

وأكمل: "كانت التوقّف مبكرًا هو فرصتي الوحيدة – إذ أنّني عندما عدت إلى المسار كان ما يزال مبللًا للغاية. كدت أن أسقط في ثلاث أو أربع مناسبات خلال لفّتي الأولى بعد عودتي إلى المسار، بيد أنّني هدّأت من نفسي بعض الشيء، وبدأت بتحميّة الإطارات بشكلٍ جيّد".

واختتم بالقول: "لم أكن أعلم أنا في أيّ لفّة، لكنّني كنت على المقطع المستقيم ورأيت «المركز الأوّل، +18 ثانية» - ومن ثمّ، كما تعلم، أشمست السماء، وباتت الأجواء أفضل، كانت كلّ الأمور أكثر وضوحًا على المسار وبدأت بتحسين وتيرتي، القيادة بسلاسة أكبر وواصلت ذلك إلى خطّ النهاية".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة التشيك الكبرى
حلبة برنو
قائمة السائقين مارك ماركيز
قائمة الفرق فريق ريبسول هوندا
نوع المقالة أخبار عاجلة