ماركيز توقّع أن يفرض درّاجا دوكاتي تحديًا أكبر عليه في ألمانيا

المشاركات
التعليقات
ماركيز توقّع أن يفرض درّاجا دوكاتي تحديًا أكبر عليه في ألمانيا
مروان الوافي
كتب: مروان الوافي
16-07-2018

قال مارك ماركيز متصدّر بطولة العالم للدرّاجات الناريّة "موتو جي بي" بأنّه كان يتوقّع أن يفرض درّاجا الفريق المصنعي لدوكاتي تحديًا أكبر عليه ضمن سباق ساكسنرينغ.

انطلق ماركيز من المركز الأوّل ضمن جائزة ألمانيا الكبرى لكنّه فقد الصدارة لصالح خورخي لورينزو درّاج دوكاتي الذي حافظ عليها طوال اللفّات الـ 12 التالية.

لكنّ ماركيز عاد بعد ذلك لتجاوز مواطنه عندما بدأت وتيرته بالتراجع، في حين لم يتجسّد تهديد أندريا دوفيزيوزو المتوقّع على أرض الواقع، في الوقت الذي أكمل فيه ثنائي ياماها فالنتينو روسي ومافيريك فينياليس ترتيب مراكز منصّة التتويج.

وعندما سُئل إن كانت المعركة على الفوز قد جاءت مثل ما كان يتوقّع، أجاب ماركيز: "ربّما لم يتواجد الدرّاجان اللذين افتقدتهما، «افتقدتهما»، لكنّ ذلك مثّل أخبارًا جيّدة بالنسبة لي، لكنّني كنت أتوقّع درّاجَي دوكاتي بعد التجارب".

وأضاف: "شاهدت لورينزو يضغط كثيرًا في البداية، ومن ثمّ لاحظت بأنّ أداءه بدأ يتراجع كثيرًا".

وتابع: "قلت في نفسي، حسنًا حان الوقت لتجاوزه، من الصعب للغاية تجاوز درّاجي دوكاتي لكنّني كنت قادرًا على التقدّم عليه ومحاولة مواصلة الضغط بعد ذلك".

وأردف: "أمّا الدرّاج الآخر دوفيزيوزو فقد كان سريعًا بالنسبة لوتيرة السباق خلال حصّة التحمية والتجارب الرابعة، لكنّ وتيرته تراجعت كثيرًا في السباق".

من جانبه قال لورينزو، الذي اكتفى بالمركز السادس أمام زميله دوفيزيوزو، بأنّ خسارته للوتيرة خلال السباق لم تكن بسبب عودة مشاكل الإجهاد التي يعاني منها وإنّما نتيجة استخدامه للإطار الخلفي المتوسّط.

وقال الإسباني: "كانت المشكلة في الإطار المتوسّط الذي تعيّن علينا استخدامه".

وأضاف: "حاولت أن أكون ليّنًا قدر الإمكان عند الضغط على عتلة الوقود منذ اللفّة الأولى، لكن حتّى مع ذلك فقد كان من المستحيل التسارع بشكلٍ طبيعي ببلوغ منتصف السباق، حتّى في المناطق التي أضغط فيها بشكلٍ ليّن".

وأكمل: "كان القسم الخلفي من الدرّاجة يرتجف في ظلّ عدم وجود التماسك. كانت تلك المشكلة الكبرى وليس الحالة الجسديّة".

بدوره اعترف دوفيزيوزو بأنّه كان يتوقّع نتيجة أفضل، لكنّه شدّد على أنّ تراجع أداء الإطار زاد من صعوبة تقديم توقّعات دقيقة.

وقال بخصوص ذلك: "توقّعت المزيد كون عليك دائمًا توقّع المزيد. لكن من المستحيل معرفة ما سيحدث في ساكسنرينغ قبل السباق".

وعبّر الإيطالي عن سعادته بالتحسينات التي قدّمتها دوكاتي على حلبة صعبة بالنسبة إليها، لكنّه كان محبطًا حيال حلوله كرابع أفضل درّاجي دوكاتي خلف لورينزو ودانيال بيتروشي وألفارو باوتيستا.

وقال الإيطالي: "الحقيقة أنّنا كنّا أسرع بكثير من العام الماضي، ذلك الأمر الإيجابي خلال التجارب وعند نهاية السباق، تلك هي الحقيقة".

وأضاف: "أنا سعيدٌ للغاية حيال ذلك. لكنّ درّاجتنا أفضل قليلًا وهي بذات الجوهر. لا يُمكننا التسارع على المنعطفات السريعة، ولا يُمكننا تقديم ذات سرعة هوندا وياماها مثلما هو عليه الحال دائمًا".

وأكمل: "هذا هو سبب معاناتنا أكثر وتراجع أداء إطاراتنا أكثر. ذلك طبيعي".

واختتم حديثه بالقول: "أمّا الجانب الذي لم يثر سعادتي فقد تمثّل في أنّني رابع أفضل درّاجي دوكاتي. أي أنّه كانت هناك فرصة للقيام بعملٍ أفضل، تلك هي النقطة السلبيّة".

المقال التالي
بيتروشي: لورينزو "غير البارع" أضرّ بحظوظي للصعود على منصّة التتويج في ألمانيا

المقال السابق

بيتروشي: لورينزو "غير البارع" أضرّ بحظوظي للصعود على منصّة التتويج في ألمانيا

المقال التالي

موتو جي بي: دوفيزيوزو يقرّ بفشل استراتيجيته بتعمّد الإبطاء في منعطفين في ألمانيا

موتو جي بي: دوفيزيوزو يقرّ بفشل استراتيجيته بتعمّد الإبطاء في منعطفين في ألمانيا
تحميل التعليقات