ماركيز: تراجع أداء الإطار الخلفي قد يُحدّد نتيجة سباق أراغون

يعتقد الإسباني مارك ماركيز أنّ اختيار الإطار الخلفي وأداءه على مدار مسافة السباق سيكون العامل "الأساسي" لتحديد نتيجة سباق جائزة أراغون الكبرى.

جلبت ميشلان تركيبتين مختلفتين للإطار الخلفي لسباق موتورلاند أراغون، المتوسّطة والقاسية، حيث تتضمّن كلاهما تصميماً غير متناظرٍ.

وركّز ماركيز متصدّر ترتيب البطولة، الذي تصدّر الحصّة الأولى، على استخدام التركيبة الأقسى خلال اليوم الأوّل ويعتقد أنّ اختيار الإطار سيكون مهماً للغاية.

وقال ماركيز: "أعتقد أنّ السباق سيتمحور حول الإطار الخلفي. كما أنّ الإطار الأمامي سيمثّل خياراً مختلفاً للدرّاجين، لكنّ الإطار الخلفي سيكون الأكثر أهميّة في السباق".

وتابع: "تتراجع تأديته كثيراً، بعد ثلاث أو أربع لفّات يبدأ أداؤه بالتراجع والانزلاق كثيراً. سيكون من الصعب إكمال السباق بوتيرة جيّدة".

وأردف: "ركّزت أكثر على التركيبة القاسية لكنّنا سنحتاج لإعادة اختبار الإطار الخلفي الألين لرؤية أدائه".

وتيرة هوندا

كان ماركيز درّاج هوندا الوحيد ضمن التسعة الأوائل في الحصّة الأولى، قبل أن يُكمل الثانية خلف زميله داني بيدروسا وأمام كال كراتشلو درّاج إل.سي.آر هوندا ليحجز الصانع الياباني المراكز الثلاثة الأولى.

وعندما سُئل عن تأدية هوندا خلال فترة ما بعد الظهر، أجاب ماركيز: "من الصعب فهم ذلك إذ أنّني كنت في الصدارة في الحصّة الأولى وكانت بقيّة درّاجات هوندا بعيدة في الخلف، لكن من الصعب حقاً فهم ما حدث في التجارب الحرّة الثانية".

وأكمل: "استخدم بعض الدرّاجين إطاراً خلفياً جديداً عند نهاية الحصّة بينما لم يقم البعض الآخر بذلك، استخدم البعض التركيبة القاسية في حين استخدم آخرون التركيبة الليّنة. أعلم أنّ بيدروسا وكراتشلو استخدما إطاراً خلفياً ليّناً جديداً، بينما استخدمت أنا إطاراً خلفياً قاسياً جديداً، إذ يُوفّر ذلك قدراً أقلّ من التماسك".

وأكمل: "من الصعب فهم ذلك لكنّ الوضع جيّد، أنا سعيدٌ برؤية درّاجات هوندا في الصدارة. لكن في حال ألقيت نظرة على وتيرة السباق فالوضع مختلفٌ بعض الشيء".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة أراغون الكبرى
حلبة موتورلاند أراغون
قائمة السائقين مارك ماركيز
قائمة الفرق فريق ريبسول هوندا
نوع المقالة أخبار عاجلة