ماركيز: التوتّر بيني وبين روسي لم يعُد "كبيرًا" كالسابق

أوضح مارك ماركيز أنّ التوتّر الذي سيطر على العلاقة بينه وبين غريمه التّقليدي في بطولة العالم للدرّاجات النّارية "موتو جي بي" فالنتينو روسي لم يعُد "كبيرًا" كما كان، إذ يأتي تصريح ماركيز هذا عقب المعركة التي جمعت بينهما يوم الأحد على حلبة سيلفرستون.

أعادت المعركة التي جمعت بين الثنائي يوم الأحد في سيلفرستون ضمن سباق جائزة بريطانيا الكبرى للأذهان حادث التّصادم الذي جمعهما على حلبة سيبانغ الموسم الماضي والذي انتهى بأسوأ طريقةٍ ممكنة.

تبادل كلٌّ من الدرّاج الإيطالي والإسباني المراكز على حلبة سيلفرستون لما يقرُب خمس مرات، قبل أن يقوم ماركيز بارتكاب خطأٍ خلال معركته مع كال كراتشلو، ما أدّى إلى خسارته فرصة الصعود إلى منصّة التّتويج.

وبمجرّد أن أنهى السباق، اعترف ماركيز بأنّه استمتع كثيرًا، على الرُغم من أنّه يتحمل جزءًا من الخطأ - الذي أدّى إلى خسارته فرصة انتزاع المركز الثاني من كراتشلو - كونه ضغط أكثر من اللّازم.

"عندما وصلت إلى المرآب بعد السباق، عقدنا الاجتماع الاعتيادي وقاموا بتأنيبي شفهيًا. السبب وراء الخطأ الذي ارتكبته كان الإطار الأمامي (اختار ماركيز التّركيبة اللّينة "سوفت")، لكن بعد ذلك، وأثناء مُعترك السباق، قرّرت أن أخاطر، إذ ضغطت أكثر من اللّازم"، قال ماركيز الذي يتصدّر البطولة بفارق 50 نقطة عن روسي.

وعن المعركة التي دارت بينهما على حلبة سيلفرستون والتي أوقفت الجمهور على أقدامه، قال ماركيز أنّه استمتع بالسباق كثيرًا، وأنّ الأمر لم يكُن الغرض منه إعادة فتح مسألة حادثة سيبانغ الموسم الماضي والتي طُويت صفحتها.

وحين سئِل الدرّاج الكتالوني عن حديث روسي بخصوص معركة سيبانغ وقوله "هذه المرة كان كلانا يُحاول فعل الشيء ذاته، وهو التقدّم بأسرع ما يمكن".أجاب ماركيز، الذي لم يُرِد الخوض في هذا الأمر، "لن أتحدّث عن ذلك الأمر ولا يُهمّني ما يعتقده أو يقوله روسي. فأنا أعلم جيّدًا ما قمت به في كلّ مرّة".

لاحقًا في هذه الليلة حلّ ماركيز ضيفًا على برنامج "إلترانزستور" في راديو إسبانيا على قناة "أوندا سيرو"، حيث سئِل مرةً أخرى عن علاقته بروسي وكيف أصبح الأمر بينهما بعد أن تصافحا في برشلونة، وهل تعتبر تلك الخطوة نهايةً للتوتّر بينهما.

أجاب ماركيز في ختام حديثه قائلًا "الأمر الهام هو أنّ العلاقة بيني وبين فالنتينو وديّة واحترافيّة، وهذا أمرٌ جيّدٌ لتلك الرياضة. لم يعُد التوتّر بيننا في المؤتمرات الصحفيّة كما كان سابقًا. الآن نُحيّي بعضنا البعض، نتصافح، وندخل حلبة السباق، إن كان لابد أن تدخل في معركة، فلتدخلها معه أو مع غيره".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة بريطانيا الكبرى
حلبة سيلفرستون
قائمة السائقين مارك ماركيز , فالنتينو روسي
نوع المقالة أخبار عاجلة