لورينزو وكراتشلو على خلاف بخصوص حادثهما أثناء التجارب الحرّة في موتيغي

عبّر خورخي لورينزو وكال كراتشلو عن اختلاف آرائهما بخصوص حادثتهما خلال التجارب الحرّة الأولى الممطرة ضمن جائزة اليابان الكبرى للموتو جي بي.

كان كراتشلو يسير خلف لورينزو أثناء توجههما إلى المنعطف التاسع الأيسر خلال المراحل الأخيرة من عمر الحصّة الأولى.

وفقد البريطاني السيطرة على درّاجته عند الكبح وأغلق إطاره الأمامي في محاولة لتفادي الاصطدام بلورينزو، لكنّه أطاح بالإسباني وانتهى المطاف بالدرّاجَين على المنطقة الحصويّة.

وتبع الحادثة جدالٌ ساخنٌ بين الدرّاجين، حيث قال لورينزو أنّه بدل الاعتذار، تساءل كراتشلو عن سبب قيادة الإسباني ببطء.

لكنّ بطل العالم ثلاث مرّات قال أنّ كراتشلو زاره لاحقًا واعتذر بشأن الحادثة.

وقال الإسباني: "أوّلًا لم يعتذر كراتشلو بل سألني لماذا كنت بطيئًا للغاية. ذلك هو كال، لكنّه شخصٌ جيّد إذ بعد ساعتين أتى إلى مكتبي واعتذر وفهم أنّ ما حدث كان خطأه".

وتابع: "كنت بطيئًا وكان بوسعه رؤيتي أمامه وأعتقد أنّني كنت على الخطّ الأفضل من أجل عدم ارتكاب أيّ شيء غبيّ خلال التجارب الحرّة الأولى".

وأكمل: "كبح بعدائيّة مفرطة وفقد السيطرة على الدرّاجة. يشعر بالأسف في جميع الأحوال وذلك مقبول".

لكن عندما سُئل حيال الحادثة، أصرّ كراتشلو على أنّ لورينزو كان يسير ببطء شديد وقال بأنّ اللوم يجب أن ينقسم بنسبة 60 بالمئة على لورينزو و40 بالمئة عليه.

وقال البريطاني أنّ لورينزو نظر إلى الخلف مرّتين، أي أنّه علم أنّ كراتشلو كان قادمًا.

وقال درّاج "ال سي آر": "أشعر بالأسف لأنّني اصطدمت به، ويبدو الأمر كما لو أنّني الشرير. لكنّه كان يسير ببطء شديد على خطّ التسابق".

وأردف: "كنت أقود بسرعة وفي حال نظرت إلى الدرّاج الذي كان أمامه فقد كبح في وقتٍ متأخّرٍ أكثر منّي. لكن توجّب عليّ الكبح بقوّة لأنّني كنت سأصطدم بلورينزو، وأغلقت مكابحي الأمامية على برك المياه".

وتابع: "كان يعلم أنّني قادم لأنّه كان أبطأ بستّ ثوانٍ بالمقارنة مع لفّته السابقة".

وواصل شرحه بالقول: "اصطدمت به، لا يبدو ذلك جيّدًا بالنسبة لي... لن نتّفق مطلقًا على الوضع بالتأكيد. لم أرد صدمه، وكان حادثًا كبيرًا. أعتقد أنّ اللوم يقع بنسبة 50 إلى 50 بالمئة أو أكثر بنسبة 60 إلى 40 بالمئة لصالحه".

كما أكّد كراتشلو أنّه زار لورينزو بعد الحادثة لكن فقط للتأكّد من أنّه لم يُصب وليس تحديدًا للاعتذار.

وقال بخصوص ذلك: "الأمر الأهمّ أنّ كلانا بخير. رأيته للتأكّد من أنّه بخير وذلك كلّ ما في الأمر".

لورينزو: "الحادث كان لينتهي بشكلٍ أسوأ"

قال لورينزو أنّه كان خائفًا في البداية من أنّه كسر يده في الحادثة، لكنّ الفحوصات الطبيّة أكّدت أنّه لم يُصب بأيّ أذى.

وقال الإسباني: "يدي بخير. كنت خائفًا لأنّني عانيت من التهاب حاد في يدي بعد 20 ثانية من الحادث وعانيت من الكثير من الألم، لذلك اعتقدت أنّ شيئًا ما قد كُسر".

وأكمل: "لحسن الحظّ أظهرت صور الأشعّة عدم وجود أيّ كسر وكنت سعيدًا للغاية لأنّ الحادث كان لينتهي بشكلٍ أسوأ. شاهدته على التلفاز ورأيت كيف اصطدمت الدرّاجة بي وكان الاصطدام كبيرًا".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة اليابان الكبرى
حدث فرعي تجارب الجمعة
حلبة توين رينغ موتيغي
قائمة السائقين كال كراتشلو , خورخي لورينزو
قائمة الفرق فريق دوكاتي , فريق إل سي آر
نوع المقالة أخبار عاجلة