لورينزو: هوندا متقدّمة بخطوة على الجميع نتيجة تجاربها الخاصة في برنو

يعتقد خورخي لورينزو أنّ الاختبارات الخاصة التي خاضتها هوندا على حلبة برنو قبيل جائزة التشيك الكبرى دفعتها بخطوة أمام بقيّة فرق بطولة العالم للدرّاجات الناريّة "موتو جي بي".

كان مارك ماركيز وزميله داني بيدروسا حاضرين خلال يومي التجارب الخاصة في برنو منتصف الشهر الماضي، كما انضمّ إليهما كال كراتشلو درّاج "ال سي آر" في اليوم الأوّل.

وفي حين أنّ ماركيز لم يستخدم نهاية هذا الأسبوع الهيكل الجديد الذي اختبره في تلك التجارب، إلّا أنّ الإسباني استمتع بنتائج جيّدة حتّى الآن على الحلبة التشيكيّة، ليتصدّر التجارب الحرّة الثالثة والرابعة ويُحقّق قطب الانطلاق الأوّل.

ويعتقد لورينزو، الذي أشار إلى تحقيقه تقدّمًا نتيجة الهيكل الخارجي الجديد لدرّاجته دوكاتي، أنّ درّاجَي الفريق المصنعي لدوكاتي كانا متقدّمين بخطوة على الجميع.

وقال الإسباني الذي تأهّل سادسًا: "بشكلٍ عام ساعدت التجارب التي خاضتها هوندا هنا لمنحها خطوة إلى الأمام بالمقارنة مع الجميع".

وأضاف: "لو أجرينا اختبارات هنا لكنّا أفضل حالًا بكثير، لكنّ وتيرة البقيّة متقاربة ما عدا درّاجَي هوندا الأساسيّين".

ماركيز يعترف بأنّ التجارب ساعدته كثيرًا

اعترف ماركيز أنّ التجارب الخاصة مثّلت دفعة إضافيّة كون حلبة برنو كان دائمًا ما يُعاني عليها في السابق.

وقال حيال ذلك: "بالطبع ساعدتنا الاختبارات كثيرًا على هذه الحلبة على وجه الخصوص، إذ أنّها رُبّما إحدى الحلبات التي عانيت عليها في السابق نتيجة أسلوب قيادتي والدرّاجة".

وأضاف: "شعرت بالراحة نهاية هذا الأسبوع، تحسّنا كثيرًا خلال التجارب، خاصة في اليوم الثاني".

وتابع: "شعرت بالقوّة نهاية هذا الأسبوع خلال الظروف الجافة والممطرة. أنا سعيدٌ حقًا لأنّني عادة ما أعاني على هذه الحلبة، لكنّ شعوري جيّدٌ نهاية هذا الأسبوع وأشعر بأنّي جاهزٌ للمنافسة على الفوز غدًا".

لورينزو قد يُنافس على الفوز في حال أمطرت

أكّد لورينزو أنّ الهيكل الخارجي الجديد حسّن شعوره بالدرّاجة، ليُقارن عطلة نهاية الأسبوع حتّى الآن في برنو بجولة خيريز التي صعد خلالها إلى منصّة التتويج لمرّة وحيدة هذا الموسم.

وأكّد الإسباني أنّه سيكون منافسًا على الفوز في حال تهاطلت الأمطار غدًا الأحد، لكنّه يشعر أنّ بمقدوره المنافسة على منصّة التتويج حتّى في الظروف الجافة نتيجة ازدياد ثقته بمقدّمة الدرّاجة من خلال الهيكل الخارجي الجديد.

وقال في هذا الصدد: "ستكون لدينا فرصة للفوز في حال أمطرت. لكن حتّى خلال الأجواء الجافة سنكون قريبين من منصّة التتويج وسنحاول بلوغها".

وأردف: "يسمح لي الهيكل الانسيابي بالدخول إلى المنعطفات بثقة أكبر، باتت الدرّاجة ثابتة أكثر عند الكبح ولم تعد مقدّمتها ترتفع كثيرًا".

وأكمل: "لكنّني في المقابل أخسر القليل على الغيار السادس على صعيد السرعة القصوى إذ تُصبح الدرّاجة أبطأ قليلًا خاصة على الخطّ المستقيم. أكون أبطأ بقرابة ستّة أو سبعة كيلومترات في الساعة بالمقارنة مع أندريا دوفيزيوزو، بالرغم من أنّني عادة ما أكون أسرع منه".

واختتم حديثه بالقول: "هذه الدرّاجة مشابهة أكثر للدرّاجة التي قدتها في تجارب فالنسيا (نهاية الموسم الماضي). ذلك إيجابي بشكلٍ عام، إذ يمنحني ذلك المزيد من الثقة وسنستغلّ ذلك في السباق، لكن علينا مواصلة العمل على هذا الجانب".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة التشيك الكبرى
حلبة برنو
قائمة السائقين خورخي لورينزو , مارك ماركيز
قائمة الفرق فريق ريبسول هوندا
نوع المقالة أخبار عاجلة