لورينزو: منصّة التتويج في خيريز من شأنها أن تُخرس ألسنة المنتقدين

يرى خورخي لورينزو أنّ منصّة تتويجه الأولى مع دوكاتي ستُخرس ألسنة المنتقدين الذين شكّكوا في قدرته على التأقلم مع درّاجة الصانع الإيطاليّ بعد معاناته من بداية صعبة لموسم 2017 من بطولة العالم للدرّاجات النارية "موتو جي بي".

لم يُحرز لورينزو – الذي انضمّ لصفوف دوكاتي قادمًا من ياماها هذا العام – مركزًا أفضل من التاسع خلال سباقاته الثلاثة الأولى على متن درّاجة "ديسموسيديتشي"، لكنّه تمكّن من اعتلاء منصّة التتويج في خيريز مُسجلًا منصّة التتويج الأولى لدوكاتي على الحلبة الإسبانيّة منذ العام 2011.

وخلال حديثه بعد السباق، قال لورينزو أنّ كثيرًا من المتابعين تسرّعوا في استنتاجاتهم حيال قدرته على النجاح مع دوكاتي.

عند سؤاله إذا كان التقدّم الذي شهدته هذه الجولة كان من جانبه أم من جانب الدرّاجة، أجاب الإسبانيّ قائلًا: "إنّه مزيجٌ من العديد من الأمور – أهمّها الأميال التي كنت بحاجةٍ لقطعها مع هذه الدرّاجة، كونها درّاجة استثنائيّة".

وأضاف: "عندما شاركت للمرّة الأولى في الموتو جي بي عام 2008، كنت سريعًا بشكلٍ مفاجئ إذ أنّ الدرّاجة كانت وكأنّها صنعت خصيصًا لأسلوب قيادتي. لكن كما تعلم، تطلّب الأمر منّي بعض الوقت في الفئات الأخرى لفهم بعض الأمور المحدّدة إذ أنّ الأمر يبدو هو ذاته مع هذه الدرّاجة بشكلٍ أو بآخر".

وأردف: "لا يجب عليك التشكيك في قيادتي، في طريقة تفكيري – وقد قام بعض الناس بذلك. إذ كانت تلك الاستنتاجات مبكرة للغاية وفي النهاية بات يتعيّن عليهم الصمت حيث لا يُمكنك التشكيك في قدرة أيّ دراجٍ في البطولة".

ثمّ تابع: "كلّ الدرّاجين الذين قدِموا إلى بطولة العالم جيّدون للغاية وبوسعهم التواجد في الصدارة – لكن بالأخصّ الدرّاج الذي يفوز بالعديد من السباقات والألقاب، لا؟".

وفي معرض حديثه مع شبكة "بي تي سبورت"، أشار لورينزو إلى اسمين تحديدًا من درّاجي دوكاتي السابقين وهما لوريس كابيروسي وكال كراتشلو واللذَين شكّكا في قدرته وأفصحا عمّا بداخلهما في وقتٍ مبكرٍ للغاية.

حيث قال كراتشلو في وقتٍ متأخّر من العام الماضي أنّ دوكاتي بحاجةٍ إلى مارك ماركيز وليس لورينزو لضمان تحقيقها للقب الموتو جي بي، في حين جادل كابيروسي مؤخّرًا في أنّ الإسبانيّ لم يكن "عدائيًا" بالشكل الكافي لاستخلاص القدرات القُصوى من درّاجة "ديسموسيديتشي".

"دائمًا ما أعتقد أنّ الناس يتحدّثون أكثر من اللازم" قال لورينزو ساخرًا، وأضاف: "كراتشلو، كابيروسي ... أن يقولا بأنّه من المستحيل على على درّاج سلس أن يكون سريعًا على متن درّاجة دوكاتي. إنّهما بحاجةٍ إلى أن يلتزما الصمت أكثر".

وأكمل: "بوجهٍ عام، من الأفضل عدم الحديث عن الدرّاجين الآخرين، كون جميع الدرّاجين في البطولة – حتّى هؤلاء الذين يُنهون في الخلف – بوسعهم في يومٍ من الأيام التواجد في الصدارة".

ماركيز: لورينزو ليس بحاجةٍ إلى برهنة أيّ شيء

حين سُئِل عمّا إذا كانت منصّة تتويج لورينزو على حلبة معروفة بعدم ملائمتها لدوكاتي تعني أنّه بات يُمثّل الآن تهديدًا على اللقب، أجاب حامل اللقب مارك ماركيز قائلًا: "خورخي، في نهاية المطاف، بطلٌ للعالم – فمستواه كفيلٌ بألّا يكون بحاجةٍ إلى برهنة أيّ شيء إذ أظهر اليوم أنّ بوسعه أن يكون سريعًا".

واسترسل: "لذا نعم، سنرى ما سيحدث. فالبطولة طويلة بالفعل. بعد جولة الأرجنتين بدا وكأنّنا كنّا بعيدين للغاية، وأنّ درّاجي ياماها لا يُمكن التغلّب عليهم، واليوم يبدو الأمر عكس ذلك".

واستدرك: "ربما نرى العكس في لومان مُجددًا، البطولة طويلة بالفعل إذ يتوجّب علينا التغلّب على جميع منافسينا".

من جهته وصف داني بيدروسا الفائز بسباق خيريز منصّة تتويج لورينزو بأنّها "نتيجة رائعة" لدوكاتي.

حيث قال: "إنّه درّاجٌ قوي للغاية، كما أنّه وبكلّ تأكيد ليس من السهل أن تقدّم أداءً جيّدًا على درّاجة جديدة في حال لم تكُن الأمور جاهزة بالنسبة إليك أو لا تعلم تحديدًا ردود فعل الدرّاجة".

واختتم قائلًا: "لذلك أن يُحرز منصّة تتويجٍ اليوم على هذه الحلبة التي عادة ما تعاني دوكاتي عليها كثيرًا لهي نتيجة رائعة للغاية بالنسبة لهم".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة إسبانيا الكبرى
حلبة حلبة خيريز
قائمة السائقين خورخي لورينزو
قائمة الفرق فريق دوكاتي
نوع المقالة أخبار عاجلة