لورينزو متخوّف من خطر دوكاتي في قطر

حذّر الإسباني خورخي لورينزو من خطورة الصانع الإيطالي دوكاتي خلال جولة قطر الافتتاحيّة لموسم 2016 من بطولة العالم للدرّاجات الناريّة «موتو جي بي» بالرغم من الأفضليّة التي تمتّع بها خلال التجارب على الحلبة القطريّة.

تقدّم بطل الموسم الماضي بستّة أعشارٍ من الثانية عن أقرب ملاحقيه سكوت ريدينغ درّاج براماك دوكاتي خلال التجارب. لكنّ الإسباني يعتقد أنّ الصانع الإيطالي سيستفيد من ضبط السباق على متن إطارات ميشلان الجديدة.

وإجابة على سؤالٍ حول توقّعاته لسباق لوسيل، قال لورينزو: "درّاجو دوكاتي سريعون هنا، كما تؤكّد ذلك الأزمنة المسجّلة، سيكونون سريعين للغاية خلال السباق".

وأضاف: "قمنا باختبار الإطارين الأماميين والخلفيين، لذلك علمت أنّ الإطار الأمامي الألين يُعدّ الخيار الأفضل لتسجيل لفّة سريعة، إلّا أنّنا واجهنا مشكلة التحبّب أثناء محاكاة السباق".

ثمّ تابع: "واجه بعض الدرّاجين نفس مشكلتي، في حين كانت الأمور سلسة بالنسبة لآخرين مثل درّاجي دوكاتي ومارك ماركيز".

تغيير متوقّعٌ للتركيبة

يعتقد لورينزو أنّ ميشلان ستجلب إطاراً ليّناً أكثر قساوة لجولة قطر من أجل تقديم خيارٍ أفضل للسباق الذي يمتدّ لـ 22 لفّة.

وقال في هذا الصدد: "تخطّط ميشلان للإبقاء على الإطارات 34 (رقم بنية أحد الإطارات)، وهي التي استخدمتها أثناء محاكاة السباق، إلى جانب تجهيز إطار متوسّطٍ جديد، كون الإطار الليّن كان شديد الليونة بالنسبة لبعض الدرّاجين، إذ يتوجّب على ميشلان تقديم إطارات تعمل بشكلٍ مماثلٍ للجميع".

وأضاف: "أكملت محاكاة السباق على متن الإطار الأمامي القاسي (يوم الجمعة)، حيث لم يكن ذلك الخيار الأمثل لتقديم وتيرة سريعة، لكنّه كان أفضل من المحاكاة التي أجريتها يوم الخميس".

وأكمل: "لو لم أواجه مشكلة تحبّب سطح الجهة اليمنى من الإطار الليّن لكنت قادراً على تسجيل 1:55.5 دقيقة أو حتّى 1:55.3 دقيقة، لكن للأسف لم يكن الإطار يعمل جيّداً بعد بضع لفّات".

واختتم: "كان الإطار عصبياً عند السرعات العالية. سيكون بوسعي تقديم وتيرة أسرع في حال حصلت على إطار أمامي أفضل".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة قطر الكبرى
حلبة حلبة لوسيل الدولية
قائمة السائقين خورخي لورينزو
قائمة الفرق فريق دوكاتي , براماك ريسينغ , ياماها فاكتوري ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة