لورينزو: لو كانت الجنيّحات خطرة لتمّ حظرها مباشرة

أصرّ الإسباني خورخي لورينزو على أنّ النيّة من وراء حظر بطولة العالم للدرّاجات الناريّة "موتو جي بي" للجنيّحات الانسيابيّة، التي عملت بشكلٍ جيّدٍ للغاية لصالح دوكاتي، هي التخلّص من أفضليّة الصانع الإيطالي.

خلال القسم الأوّل من موسم 2016، دخلت دوكاتي في معركة لمحاولة وقف حظر هذه الأجزاء الانسيابيّة التي لعبت دوراً أساسياً بالنسبة إليها للتحكّم في الطاقة الكبيرة التي توفّرها درّاجة "ديسموسيديتشي".

في النهاية كانت الغلبة لصالح الفرق الأخرى، التي بدورها قامت باعتماد الجنيّحات على درّاجاتها، حيث تمّ الاتّفاق على التخلّي عن الجنيّحات بدءاً من موسم 2017 لأسباب تتعلّق بالسلامة من جهة وتفادي زيادة ميزانيّات الفرق من جهة أخرى.

لكنّ هاتين الحجّتين لم تُقنعا دوكاتي، التي تعتقد أنّ هذا الحظر كان الهدف منه حرمانها من إحدى أبرز نقاط قوّتها.

"في حال كانت الجنيّحات تُمثّل قلقاً حقيقياً للمنظّمين من ناحية السلامة لقاموا بحظرها منذ السباق الثاني من الموسم" قال لورينزو لموقعنا «موتورسبورت.كوم».

وأضاف: "تمّ تغيير شكل حلبة برشلونة في غضون 10 دقائق بعد الحادثة المروّعة التي تعرّض لها لويس سالوم، إذاً لماذا سمحوا لنا بالتسابق بالجنيّحات في حال كانت خطرة؟".

وأردف: "برأيي، كان هناك تأثيرٌ من بعض المصنّعين الذين لعبوا دوراً في هذا الاجتماع".

كما شاطره مدير الفريق باولو تشياباتي الرأي، حيث قال: "عندما يتعلّق الأمر بالجنيّحات فقد عملنا بجدّ على الجانب الانسيابي أكثر من الآخرين الذين بدؤوا بالعمل بعدنا. تمّ حظرها بناءً على مخاوف سلامة وهميّة".

وأضاف: "وقعت الكثير من الحوادث هذا العام ولم يتعرّض أيّ درّاجٍ خلالها لأيّ خدش (جرّاء الجنيّحات). من الواضح أنّنا بلغنا أفضليّة تنافسيّة لأنّنا قمنا بتركيبها قبل الآخرين، وتمّ حظرها للتخلّص من تلك الأفضليّة".

وبناءً على تشياباتي، وجد مهندسو الفريق الإيطالي طريقة لوقف ارتفاع الإطار الأمامي عن الأرض عند التسارع حتّى من دون الجنيّحات.

وقال بخصوص ذلك: "كنّا تنافسيين مع الجنيّحات وسنكون كذلك حتّى من دونها".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
قائمة السائقين خورخي لورينزو
قائمة الفرق فريق دوكاتي
نوع المقالة أخبار عاجلة