فينياليس كان يهدف لتجاوز روسي في المنعطف الأخير قبل سقوط الإيطالي

قال مافيريك فينياليس الفائز بجائزة فرنسا الكبرى من بطولة العالم للدرّاجات الناريّة "موتو جي بي" أنّه كان يهدف لمحاولة تجاوز زميله في ياماها فالنتينو روسي خلال اللفّة الأخيرة  من عمر السباق قبل خطأ الإيطالي.

تصدّر فينياليس معظم مسافة سباق لومان بعد أن تجاوز المتصدّر السابق يوهان زاركو درّاج تيك 3 ياماها، لكنّه توجّه إلى اللفّة الأخيرة ثانيًا.

وكان روسي قد تجاوز الإسباني في اللفّة الـ 26 قبل لفّتين على النهاية، لكنّ فينياليس بقي قريبًا من بطل العالم سبع مرّات في الفئة العليا بالرغم من قطعه لأحد المنعطفات في اللفّة ما قبل الأخيرة.

ومع بدء اللفّة الأخيرة، كان الفارق بين الدرّاجين 0.4 ثانية، لكنّه اقترب بما فيه الكفاية من روسي ليستغلّ خطأه عند المنعطف الثامن، ليشقّ طريقه للفوز بعدما سقط روسي بعد ذلك بمنعطفات قليلة.

وعندما سُئل إن كانت لديه فرصة لإعادة تجاوز زميله قبل خطأ روسي، قال فينياليس لقناة "بي تي سبورت": "أجل، أعتقد ذلك. بذلت كلّ ما في وسعي، كبحت بشكلٍ متأخّرٍ للغاية في كلّ منعطف حتّى النهاية، لذلك لم تكن مهمّة سهلة بكلّ تأكيد".

وأضاف: "عندما تجاوزني روسي حصل على بعض التماسك، وكانت الأزمنة متقاربة للغاية وكان من الصعب بالنسبة لي تعويض الفارق".

وتابع: "لكنّني قلت أنّ عليّ القيام بعملٍ مثاليٍ في المقطعين الأوّل والثاني ومحاولة منافسته في المنعطف الأخير. كنت أخطّط للقيام بذلك".

وقال الإسباني أنّه ضغط بنسبة "200 بالمئة" بعد أن عبر روسي المنعطف الثامن بشكلٍ واسع وعاد خلفه قبل سقوطه في المنعطف الـ 11.

وقال درّاج ياماها: "شاهدت روسي يرتكب خطأً لذلك استغللت تلك الفرصة. ضغطت بنسبة 200 بالمئة لمحاولة الابتعاد وها قد أتى الفوز أخيرًا".

وتابع: "أنا سعيدٌ للغاية بعد السباقين الكارثيّين، عدنا إلى الفوز مجدّدًا، كما أنّ تسجيل أسرع لفّة (في اللفّة الأخير) كان رائعًا".

ونتيجة لفوزه عاد فينياليس إلى صدارة الترتيب العام برصيد 85 نقطة متقدّمًا بـ 17 نقطة على داني بيدروسا و23 نقطة على روسي الذي تراجع إلى المركز الثالث.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة فرنسا الكبرى
حلبة حلبة لو مان بوغاتي
قائمة السائقين مافيريك فينياليس , فالنتينو روسي
قائمة الفرق ياماها فاكتوري ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة