فينياليس: إفلات لورينزو من العقوبة يُمثّل سابقة سيّئة

قال مافيريك فينياليس درّاج ياماها ضمن بطولة العالم للدرّاجات الناريّة "موتو جي بي" أنّ إفلات مواطنه خورخي لورينزو من العقوبة بعد حادثة جائزة كتالونيا الكبرى سيفتح الباب أمام تكرار هكذا حوادث في المستقبل.

فينياليس: إفلات لورينزو من العقوبة يُمثّل سابقة سيّئة

حاول لورينزو تجاوز فينياليس عند المنعطف العاشر من اللفّة الثانية من سباق برشلونة، لكنّه فقد السيطرة على مقدّمة درّاجته وأطاح بدرّاج ياماها وأندريا دوفيزيوزو درّاج دوكاتي إلى جانب فالنتينو روسي الذي لم يكن قادرًا على تفادي درّاجة لورينزو المنزلقة.

وطالب فينياليس ودوفيزيوزو بمعاقبة لورينزو، لكنّ إدارة السباق قرّرت عدم اتّخاذ أيّة إجراءات إضافيّة.

وبحديثه عشيّة انطلاق جائزة هولندا تي تي، أشار فينياليس إلى أنّ هذا القرار مثّل سابقة الآن وسيفسح ذلك المجال أمام وقوع المزيد من الحوادث من قبل درّاجين يُقدّمون انطلاقات "جنونيّة".

وقال الإسباني: "صحيحٌ أنّك تفتح الباب أمام المزيد من هكذا أفعال عندما لا تُوجّه عقوبة بخصوص قيادة مماثلة، كونه من السهل القيام بذلك عندما تحظى بانطلاقة جنونيّة وتُحاول التجاوز في أماكن يصعب فيها ذلك".

وأضاف: "ليس ذلك عُذرًا في جميع الأحوال، سأحاول القيام بأفضل ما في وسعي في أسين، سأبدأ يوم الجمعة في أفضل مستوياتي وأحاول إكمال السباق مثلما هو الحال دائمًا".

وأكمل: "عادة أكون درّاجًا مُحترمًا للآخرين كثيرًا، لكنّني كنت غاضبًا جدًا في برشلونة كوني كنت أعتقد بأنّ بوسعي التواجد ضمن معركة الصدارة على الفوز هناك".

وواصل شرحه بالقول: "لكنّ درّاجًا واحدًا يتجاوز الحدود في منعطف ويرتكب خطأً ويسقط. من الصعب القول الآن بعد مرور أسبوعين، كلّ شيء قد هدأ".

وأردف: "بالنسبة لي ومثل العديد من الدرّاجين الآخرين ففي حال قاموا بذلك فتتمّ معاقبتهم. قرّرت إدارة السباق عدم توجيه عقوبة كون لديها وجهة نظرها الخاصة".

ولم يتحدّث الثنائي منذ الحادثة، لكنّ فينياليس أصرّ على أنّ اعتذار لورينزو منه من عدمه "لن يُغيّر أيّ شيء" في كيفيّة مقاربته للتسابق في مواجهة بطل العالم ثلاث مرّات.

وقال درّاج ياماها: "لم أتحدّث إليه. أخبرني الفريق بأنّه أتى إلى المرآب، لكن لديه رقم هاتفي ويُمكنه الاتّصال بي. في حال اعتذر درّاجٌ فسأقبل ذلك، سأحترمه ويُمكننا أن نكون أصدقاء مجدّدًا".

وأضاف: "ليست تلك مشكلة. أكنّ الاحترام مثلما هو الحال مع أيّ أحدٍ آخر بالتأكيد، ولن يُغيّر ذلك أيّ شيء بالنسبة لي. الحلبة هي الحلبة وما يحدث خارجها يبقى خارجها".

المشاركات
التعليقات
زاركو: أوجه التشابه مع بيانات بيدروسا مثّلت دفعة بعد "6 أشهر من المعاناة"

المقال السابق

زاركو: أوجه التشابه مع بيانات بيدروسا مثّلت دفعة بعد "6 أشهر من المعاناة"

المقال التالي

حادثة أسين تحرم لورينزو من المشاركة في جولة ساكسنرينغ أيضاً

حادثة أسين تحرم لورينزو من المشاركة في جولة ساكسنرينغ أيضاً
تحميل التعليقات