فولغر: المعركة بيني وبين زاركو ستحدد من سيأخذ مكان روسي في ياماها

يرى جوناس فولغر أنّ المعركة بينه وبين زميله في بطولة العالم للدرّاجات النارية "موتو جي بي" يوهان زاركو هي التي ستقرّر من سيحلّ في نهاية المطاف بديلًا عن روسي ضمن صفوف الفريق المصنعيّ لياماها.

صعد كلٌّ من فولغر وزاركو إلى الفئة العليا من الموتو 2 هذا الموسم، إذ أثبت كلاهما أنّهما يُشكّلان تهديدًا على درّاجي الصدارة المخضرمين على متن درّاجة ياماها من العام الماضي ضمن صفوف فريقهما "تيك3".

وقد أكّد الفريق الفرنسيّ إبقاءه على خدمات كليهما في موسم 2018، لكن ما بعد ذلك يُمثّل علامة استفهام حول ما إذا كان روسي صاحب الـ38 عامًا سيؤْثر توقيع صفقة جديدة للبقاء ضمن صفوف ياماها أم سيتّجه للاعتزال.

عند سؤاله إذا كان يشعر بأنّ المعركة مع زاركو قد تُحدّد من منهما سيتّجه لأخذ مكان روسي، قال فولغر لموقعنا «موتورسبورت.كوم»: "أعتقد بأنّ تلك المعركة (على مقعد روسي) تنحصر بيننا".

وأضاف: "زاركو بطلٌ للعالم مرّتين في الموتو 2، لكنّني في نهاية المطاف أعلم أنّ بمقدوري القيام بما يفعله. لا أعلم إلى أيّ مدىً يُمكنه أن يتقدّم، بيد أنّني وصلت إلى حيث كان في بداية الموسم وبت أملك ثقة كبيرة".

وأردف: "في بداية الموسم اعتقدت: «لقد انتهى الأمر. تقدّم زاركو في الأمام وسيظلّ متقدمًا بخطوة طوال الموسم، سيكون من الصعب مجاراته». لكنّني اكتسبت الثقة تدريجيًا، وحظيت بفهمٍ أعمق من خلال السباقات الجيّدة التي خضتها".

وأكمل: "يُمثّل زاركو التحدّي الأوّل بالنسبة لي، إذ أنّني بحاجةٍ إلى التفوّق عليه. هو زميلٌ جيّد للغاية وشخصٌ رائع – فأنا أحبّه بالفعل. لكنّه يرغب بالتغلّب عليّ وأنا كذلك أريد التفوّق عليه، لذا، فنحن نقاتل من أجل ذات الهدف".

التغلّب على الخوف من منافسة الأسماء الكبيرة

سجّل فولغر أفضل نتائجه هذا الموسم في سباق موطنه على حلبة ساكسنرينغ حيث دخل في معركة مع مارك ماركيز وأحرز المركز الثاني خلف حامل اللقب.

لكنّ الألمانيّ قال بأنّه بدأ هذا الموسم وهو متخوّفٌ من منافسة درّاجي الصدارة في الموتو جي بي – الأمر الذي كان قادرًا على التغلّب عليه بشكلٍ تدريجيّ هذا الموسم.

"دائمًا ما تخوّفت بعض الشيء من ارتكاب الأخطاء خلال منافسة درّاجي المقدّمة. لكن في النهاية، في حال كنت خائفًا، دائمًا ما سترتكب الأخطاء" قال فولغر.

وتابع: "لكن بعدما حظيت بالثقة الكافية، بِت أنافسهم اليوم كما أنافس غيرهم، من دون التفكير «أوو، هذا خورخي لورينزو، هذا روسي، هذا ماركيز. سأظلّ خلفهم، لن أتمكّن من تجاوز أيّ منهم»".

واختتم بالقول: "لا زلت أملك تلك المشكلة، لكنّني أتحكّم بها وأتحسّن كلّ يوم".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
قائمة السائقين يوهان زاركو , جوناس فولغر
قائمة الفرق تيك 3
نوع المقالة مقابلة