شعور روسي "لا يزال هو نفسه" بخصوص حادثته مع ماركيز منذ عام

قال الإيطالي فالنتينو روسي أنّه بعد مضيّ عام من حادثته سيّئة الذكر مع مارك ماركيز في سيبانغ، لا تزال آراؤه ثابتة بخصوص خسارته للمعركة على لقب الموسم الماضي من بطولة العالم للدرّاجات الناريّة "موتو جي بي".

انطلق الجدل خلال المؤتمر الصحفي لجائزة ماليزيا الكبرى العام الماضي، حيث اتّهم الإيطالي منافسه ماركيز بالقيادة بطريقة يهدف من خلالها لحماية منافسه خورخي لورينزو خلال الجولة التي سبقتها في فيليب آيلاند.

ووصل التوتّر بين روسي وماركيز حدّ الغليان ليحتكّ الثنائي على المسار في سيبانغ أثناء تنافسهما على المركز الثالث، ليسقط ماركيز بينما حصل روسي على عقوبة ثلاث نقاط على رخصة قيادته ليتراجع إلى المركز الأخير على شبكة انطلاق جائزة فالنسيا الكبرى الختاميّة قبل أن يخسر اللقب في نهاية المطاف متّهماً ماركيز مرّة أخرى بعدم محاولة التغلّب على لورينزو.

لكن بدا أنّ روسي وماركيز اتّفقا على ترك خلافهما جانباً في وقتٍ سابقٍ من هذا الموسم في كتالونيا على خلفيّة وفاة لويس سالوم درّاج فئة موتو 2، ليتصافحا على منصّة التتويج.

وفي حين أنّه شدّد على أهميّة التطلّع إلى المستقبل وعدم استرجاع جدل موسم 2015، اعترف روسي لوسائل الإعلام الإيطاليّة أنّ رأيه حول ما حدث لم يتغيّر بعد مرور عامٍ كامل.

وقال حيال ذلك: "من المهمّ للغاية محاولة عدم التفكير كثيراً في ما حدث العام الماضي. أُحاول الحفاظ على هدوئي والتركيز على آخر سباقين".

وتابع: "ما أعتقده بخصوص السباقات الأخيرة من الموسم الماضي قد أخبرتكم به بالفعل. بعد عام لا يزال شعوري هو نفسه".

وأضاف: "لكن عوض النظر إلى الخلف، من الأفضل التطلّع إلى المستقبل ومحاولة تقديم سباقٍ جيّدٍ مثل فيليب آيلاند".

وخلال المؤتمر الصحفي، قال ماركيز أنّ علاقته بروسي باتت "مهنيّة" مرّة أخرى بعد أن انهارت العام الماضي، لكنّه قال أنّه ومنافسه لا يزالان يملكان "الآراء ذاتها" حول ما حدث.

وقال الإسباني: "بطبيعة الحال تغيّرت العلاقة قليلاً، لكنّها باتت أفضل الآن ولدينا علاقة مهنيّة".

وأضاف: "لا شيء سوى ذلك. مرّ عامٌ على الحادثة، لكنّ الوضع لا يزال على حاله والآراء كذلك".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
قائمة السائقين مارك ماركيز , فالنتينو روسي
نوع المقالة أخبار عاجلة