روسي يشعر بأنّه تجاوز مشاكل التجارب التأهيليّة بعد إحرازه قطب الانطلاق الأوّل في خيريز

قال الإيطالي فالنتينو روسي أنّ قطب الانطلاق الأوّل الذي أحرزه ضمن جائزة إسبانيا الكبرى يعني تجاوزه لخيبات أمل التجارب التأهيليّة التي عانى منها العام الماضي.

خطف الإيطالي قطب الانطلاق الأوّل للمرّة الأولى منذ جولة أسين العام الماضي ليتغلّب على غريميه التقليديين خورخي لورينزو مارك ماركيز على حلبة خيريز.

ومثّلت وتيرة روسي على مدار اللفّة الواحدة نقطة ضعف روسي خلال موسم 2015، حيث أحرز قطب الانطلاق الأوّل مرّة واحدة خلال جولة أسين ولم يتمكّن من الانطلاق من الصفّ الأوّل سوى في خمس مناسبات.

لكنّ قطب الانطلاق الأوّل الذي أحرزه في خيريز يسجّل انطلاقة روسي الثالثة على التوالي من الصفّ الأوّل، بعد انطلاقه ثانياً في سباق الأرجنتين وثالثاً في أوستن، إذ يعتقد صاحب الـ 37 عاماً أنّه تجاوز خيبات أمل الموسم الماضي.

وقال أسطورة البطولة: "أحبّ حلبة خيريز كثيراً. كنت سريعاً للغاية هنا أثناء حقبة ميشلان، لكنّني عانيت أكثر أثناء استخدام إطارات بريدجستون".

وأضاف: "حظيت بعدّة سباقات قويّة لكنّني لم أشعر أنّني قويٌ بما فيه الكفاية خاصّة العام الماضي".

وتابع: "حاولت أن أبدأ منذ يوم الجمعة بالتركيز اللازم وكان شعوري جيّداً للغاية على متن الدرّاجة منذ الحصّة الأولى".

وأكمل: "يبدو أنّني قويٌ خلال التجارب التأهيليّة هذا العام، إذ كانت إحدى نقاط ضعفي في العام الماضي مع إطارات بريدجستون، لكنّ الوضع بات أفضل مع ميشلان".

وأردف: "كما انطلقت من الصفّ الأوّل خلال الجولتين الماضيتين، لكنّ قطب الانطلاق الأوّل له مذاقٌ مختلف".

إطارات ميشلان

وعند سؤاله عن الفوارق بين إطارات ميشلان وبريدجستون، قال روسي: "ربّما لأنّني نشأت كدرّاجٍ مع إطارات ميشلان، وانتقلت إلى بريدجستون في 2008 في مرحلة متقدّمة إلى حدٍ ما من مسيرتي".

وأضاف: "كما أنّك عادة ما تستخدم الإطارات الليّنة خلال التجارب التأهيليّة بالنسبة لميشلان، في حين تستخدم الأخرى القاسية أثناء السباق".

وأكمل: "لكن كنّا نستخدم نفس التركيبة في التجارب التأهيليّة والسباق في العديد من المناسبات بالنسبة لبريدجستون".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة إسبانيا الكبرى
حلبة حلبة خيريز
قائمة السائقين فالنتينو روسي
قائمة الفرق ياماها فاكتوري ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة