روسي يشعر الآن بأنه "اقترب كثيراً" من لورينزو

انتاب الدرّاج الإيطالي فالنتينو روسي شعورٌ كبيرٌ بالتفاؤل عقب نهاية اليوم الثاني من التجارب الشتويّة لبطولة العالم للدراجات الناريّة "موتو جي بي" على حلبة فيليب آيلاند. إذ يعتقد أنه استطاع تقليص الفارق بينه وبين زميله خورخي لورينزو.

فرض الدراج الإسباني سيطرته الكاملة على التجارب الأولى التي أقيمت على حلبة سيبانغ قبل أسبوعين، ليبرز كمرشحٍ قوي من خلال أدائه الثابت وتسجيله لأسرع الأزمنة خلال تجارب الحلبة الماليزيّة.

لكنّ المشهد العام تغير في أستراليا، حيث لم يتمكن لورينزو من العثور على نفس المستوى العالي الذي ظهر عليه قبل أسبوعين.

ويعتقد روسي من خلال الأداء الذي يقدمه على حلبة فيليب آيلاند، أنه سيحظى ببداية موسمٍ ممتعةٍ وتنافسيةٍ.

وقال الإيطالي الذي احتل المركز الرابع في تجارب اليوم: "الدراجة سعيدةٌ لأنني أقرب من لورينزو بالمقارنة مع تجارب سيبانغ، أعتقد أننا سنتمكن من المنافسة على نتائج ممتازةٍ لأنني أمتلك وتيرة جيدةً".

كما أشار بطل العالم سبع مرّات، الذي كان أبطأ بأقل من عُشر ثانيةٍ عن لورينزو، أنه شعر بالراحة مباشرةً مع بداية الحصة.

وقال روسي لوسائل الإعلام: "تحسن الوضع كثيراً اليوم، حيث استطعنا منذ الصباح القيادة على الدراجة بطريقةٍ جيدةٍ وتنافسيةٍ جداً حتّى نهاية الحصّة".

وأضاف: "استطعنا تحسين وتيرتنا، وكل المؤشرات جيدةٌ".

واختتم قائلاً: "نحن بحاجة إلى القيام ببعض الأعمال الأخرى، وهذا اليوم كان مهماً لفهم الإطارات. نتمتّع بقدرٍ جيّدٍ من التنافسيّة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث تجارب فبراير في فيليب آيلاند
حلبة حلبة جائزة فيليب آيلاند الكبرى
قائمة السائقين خورخي لورينزو , فالنتينو روسي
قائمة الفرق ياماها فاكتوري ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة