موتو جي بي
04 أكتوبر
-
06 أكتوبر
الحدث انتهى
18 أكتوبر
-
20 أكتوبر
الحدث انتهى
25 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
01 نوفمبر
-
03 نوفمبر
الحدث انتهى
15 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى

روسي: ياماها "تُعوّل على القدر" أثناء انتظارها لعدة أشهر لحل مشاكلها

المشاركات
التعليقات
روسي: ياماها "تُعوّل على القدر" أثناء انتظارها لعدة أشهر لحل مشاكلها
19-02-2018

اعترف فالنتينو روسي بأنّ ياماها "تُعوّل على القدر" خلال الجولة الافتتاحيّة لموسم 2018 من بطولة العالم للدرّاجات الناريّة "موتو جي بي" كون مشكلة التسارع التي يُعاني منها ستتطلّب عدّة أشهر لإصلاحها.

فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
دراجة فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ

كشف الإيطالي بعد اليوم الأوّل من تجارب تايلاند الأسبوع الماضي بأنّه "غير متفائل" حيال تنافسيّته في السباق الأوّل من الموسم في قطر الشهر المقبل، وذلك بعد أن عانى من مشاكل التسارع ذاتها التي أثّرت على موسمه الماضي.

ووضع صاحب الألقاب السبعة اللوم على الأنظمة الإلكترونيّة للدرّاجة، لكنّه قال بأنّ محاولة حلّ المشكلة كانت صعبة للغاية نتيجة تغيّر مستويات الأداء بشكلٍ متواصل على الحلبة التايلانديّة، كما أنّه غير مقتنعٌ بأنّ ياماها ستوفّر حلًا قبل التجارب الختاميّة في لوسيل الأسبوع المقبل.

وقال روسي الذي حلّ عاشرًا مع نهاية مجريات الأحد بفارق 0.730 ثانية عن الصدارة: "المشكلة الكبرى تكمن في عدم معرفتك لما ستتوقّعه، الأمر أشبه بلعب الورق".

وأضاف: "كلّ الدرّاجين أقوياء ومتقاربون للغاية. عاد الوضع ذاته من العام الماضي من ناحية عدم معرفتك ما تحتاج لتغييره بين الفترة الصباحيّة والمسائيّة، فما بالك بين يومٍ وآخر".

وأكمل: "ذلك وضعٌ غريبٌ للغاية، لم يحدث لي سوى في العام الماضي طوال مسيرتي. بالرغم من أنّنا شرعنا بالفعل في استخدام إطارات ميشلان، فإنّ الأداء كان أكثر ثباتًا".

وواصل شرحه بالقول: "يُمكن لأيّ شيء أن يتغيّر في لحظات منذ العام الماضي. كانت تجارب صعبة بالنسبة لياماها، كنت سعيدًا أكثر في ماليزيا بالمقارنة مع ما حدث هنا، نأمل أن تُصبح الأمور أفضل في التجارب المقبلة في قطر".

ثمّ تابع: "هذه المشكلة قد تتطلّب عدّة أشهر لحلّها، لذلك نحن نعوّل على القدر حتّى ذلك الحين".

ويعتقد روسي أنّه بعد إتمام فترتَي التجارب فإنّ هوندا – التي تصدّر درّاجوها المصنعيون الثلاثة تجارب بوريرام – قدّمت الدرّاجة الأكثر تنافسيّة على حلبات مختلفة حتّى الآن.

وقال حيال ذلك: "أعتقد أنّه بناءً على ما فهمته فإنّ هوندا هي المُصنّع الوحيد الذي كان تنافسيًا على الحلبتَين".

وأضاف: "خاصة مارك ماركيز، وكذلك الحال بالنسبة لداني بيدروسا وكال كراتشلو".

واختتم حديثه بالقول: "كما أنّ دوكاتي كانت تطير في سيبانغ، إذ كان خورخي لورينزو الأسرع هناك، لكنّه عانى هنا. لذلك علينا الانتظار حتّى تجارب قطر لنرى ماذا سيحدث".

المقال التالي
فينياليس: تجارب تايلاند "الأسوأ" لي مع ياماها

المقال السابق

فينياليس: تجارب تايلاند "الأسوأ" لي مع ياماها

المقال التالي

ماركيز: هوندا قرّرت الاعتماد على نسخة المحرّك الأكثر عدائيّة على دراجتها

ماركيز: هوندا قرّرت الاعتماد على نسخة المحرّك الأكثر عدائيّة على دراجتها
تحميل التعليقات