روسي يأمل أن تعيد تعديلات 2016 "أسلوب التسابق القديم"

يأمل الإيطالي فالنتينو روسي أن يقدّم انتقال بطولة العالم للدرّاجات الناريّة «موتو جي بي» إلى إطارات ميشلان بالإضافة إلى استخدام برمجيات إلكترونيّة قياسيّة "أسلوب التسابق القديم" في 2016.

حصل الدرّاجون بداية الأسبوع الجاري على أوّل تجربة لهم لتركيبة الموسم المقبل المتمثّلة في إطارات ميشلان والبرمجيات الجديدة وذلك خلال اختبار ما بعد الموسم في فالنسيا، حيث تعرّض الكثير من الدرّاجين لحوادث سقوطٍ في ظلّ محاولتهم تكييف أسلوب قيادتهم مع الخصائص المختلفة لإطارات ميشلان.

واعترف أندريا يانوني أنّه استمتع أكثر أثناء قيادته درّاجته دوكاتي مع التعديلات الجديدة بالرغم من سقوطه مرّتين خلال يومي الاختبارات.

وقال حيال ذلك: "باتت القيادة أفضل من خلال الالكترونيات الجديدة، إذ باتت الدرّاجة تستجيب أكثر للانعطاف. الأمر مشابه قليلاً للعودة إلى الماضي".

وأضاف: "كانت برمجيات المصنع تساعد الدرّاج كثيراً، بتنا ننزلق أكثر باستخدام الالكترونيات الجديدة، يجب علينا أن نواصل الانتباه لتآكل الإطارات".

ثمّ تابع: "استمتعت أيضاً بالقيادة على متن إطارات ميشلان، الأمر ممتعٌ إذ يجب أن تكون حذراً، إلى حين التعوّد عليها وفهمها على الأقلّ".

وعندما سئل عمّا إذا شعر أنّ التعديلات ستساعد على تحسين جودة التسابق في 2016، أجاب روسي: "سيكون ذلك جيّداً، إذ هذا هو السبب وراء استخدام البرمجيات الالكترونيّة الجديدة".

وأضاف: "الأمر مشابه للعودة في الزمن عدّة سنوات، إذ عمل المصنّعون بشكلٍ كبيرٍ لتطوير البرمجيّات في الأعوام الأخيرة ما جعل القيادة أكثر سهولة وزاد من قدرة الدرّاجين على الحفاظ على ثبات الأزمنة لفّة تلو الأخرى".

واختتم: "الإطارات عاديّة، لذلك كما قال يانوني آمل أن تكون السباقات ممتعة وأن نحصل على «أسلوب التسابق القديم»، إذ سيساعد ذلك على احتدام المنافسة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
قائمة السائقين أندريا يانوني , فالنتينو روسي
نوع المقالة أخبار عاجلة