روسي: منصّة التتويج أقصى ما يُمكن تحقيقه في سيلفرستون

يتوقّع فالنتينو روسي درّاج ياماها أن يُنافس على المركز الثالث في أفضل الأحوال ضمن جائزة بريطانيا الكبرى للموتو جي بي بالرغم من مركزه الثاني القويّ في التجارب التأهيليّة على حلبة سيلفرستون.

عانى روسي وزميله في ياماها مافيريك فينياليس على صعيد إدارة الإطار الخلفي في السباقات الأخيرة، حيث ركّز الدرّاجان على حلّ هذه المشكلة خلال اختبار ميزانو الخاص قبيل عطلة نهاية الأسبوع في سيلفرستون.

وفي حين أشار الإيطالي إلى تحقيق تحسّن على هذه الجبهة بعد تجارب الجمعة فضلًا عن إكماله التجارب التأهيليّة بفارق 0.084 ثانية عن مارك ماركيز صاحب قطب الانطلاق الأوّل، قلّل روسي من فرصه في السباق نتيجة مخاوفه حيال عمر الإطار الخلفي.

وقال درّاج ياماها: "مثّل اليوم مفاجأة، لكن أعتقد أنّ أقصى ما يُمكن تحقيقه غدًا بوتيرتنا سيكون منصّة التتويج في حال سار كلّ شيء على نحوٍ رائع.

وأضاف: "رُبّما سننافس على المركز الثالث، أي أنّ ذلك صعبٌ بالنسبة للبطولة لكن من الأفضل التفكير في السباق".

وكان روسي ضمن دائرة المنافسة على قطب الانطلاق الأوّل خلال المقاطع الثلاثة الأولى من لفّته السريعة في سيلفرستون، لكنّه خسر الكثير في المقطع الأخير.

وأرجع الإيطالي ذلك إلى الالتفاف المفرط للإطار الخلفي حول نفسه، وهو ما يلعب دورًا في مشاكل عُمر الإطار التي يتوقّع مواجهتها في السباق.

وقال حيال ذلك: "دائمًا ما أعاني في المقطع الرابع لأنّه المكان الذي تظهر فيه مشكلتنا، الإطار يتلفّ كثيرًا ومن الصعب الحصول على السرعة المناسبة".

وأردف: "لأكون صادقًا فقد كانت تلك مفاجأة لأنّني كنت أعاني قليلًا. علينا الآن محاولة فهم ما إذا أنّنا قادرون على التحسّن وجعل الوضع أفضل بالنسبة لعمر الإطار".

ثمّ تابع: "إذ مثلما حدث في الكثير من المناسبات هذا العام لا نكون سيّئين في بداية السباق، لكنّنا نعاني كثيرًا من اهتراء الإطار لاحقًا".

وأكمل: "لذلك سيكون النصف الثاني من السباق صعبًا للغاية غدًا. آمل أن أُحرز خطوة لأنافس على منصّة التتويج". 

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة بريطانيا الكبرى
حلبة سيلفرستون
قائمة السائقين فالنتينو روسي
قائمة الفرق ياماها فاكتوري ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة