روسي: حلبة المكسيك للفورمولا واحد خطرة جداً للموتو جي بي

يرى فالنتينو روسي أنّ حلبة أوتودرومو هيرمانوس رودريغيز في مكسيكو سيتي "خطرة جداً" لمنافسات بطولة العالم للدراجات النارية "موتو جي بي"، وأنّ ضمها لروزنامة الموسم المقبل "ليس فكرة جيدة".

روسي: حلبة المكسيك للفورمولا واحد خطرة جداً للموتو جي بي
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ

ظهرت تكهنات خلال الأسبوع الماضي أنّ حلبة المكسيك مرشح قويّ لاستضافة إحدى جولات موسم 2019 في موتو جي بي ما سيرفع عدد الجولات الإجمالية إلى 20.

لكنّ الحلبة التي عادت لاستضافة سباقات الفورمولا واحد في 2015 خضعت لتغييرات كبيرة، وباتت الجدران أقرب إلى المسار في بعض المناطق إضافة إلى مناطق الخروج الآمنة العريضة الأسفلتية التي تعتبر بشكل عام أقل أماناً من المناطق الحصوية المعتمدة في سباقات موتو جي بي.

حيث قال روسي: "إنني منزعج للغاية، بادئ ذي بدء باتت الروزنامة تضم 20 سباقاً ما يعني أننا لن نمتلك حياةً طبيعية!".

وأكمل: "عدا عن ذلك، المشكلة الأولى هي أنها حلبة سيئة جداً. لا أحبها. إنها خطرة كذلك".

وتابع: "عليهم تعديل بعض الأجزاء في المسار، لكن من الصعب التعديل بهذه الطريقة. بالنسبة لي، وضعها ضمن روزنامة الموسم المقبل ليس فكرة جيدة".

لا تحسينات لجولة النمسا عقب تجارب برنو

من جهة أخرى، أنهى روسي رابعاً في سباق برنو يوم الأحد في التشيك وذلك بعد أن تأهل ثانياً خلال التصفيات، متأخراً في الوتيرة خلف دراجَي دوكاتي أندريا دوفيزيوزو وخورخي لورينزو، وكذلك مارك ماركيز دراج هوندا.

كما سجل سابع أسرع الأزمنة في التجارب التي تلت جولة التشيك، مصرحاً بعدم وجود أي شيء "مميز" لتجربته، حيث اعتمد إطار ميشلان الجديد الأمامي وكذلك الجنيّحات المعدلة.

الهدف الأساسي من التجارب بالنسبة إلى الإيطالي كان محاولة تحسين تسارع دراجة ياماها، لكنه اعترف أنّ التحسينات الطفيفة التي تمّ التوصل إليها لن تكون جاهزة لجولة النمسا.

فقال: "لقد عملنا كثيراً ضمن وجهة النظر تلك. لم نحظَ بتحسينات كبيرة لكننا تمكنا من وضع بعض التحسينات الطفيفة لتجربتها في موضوع التسارع. عملنا على تحسين عمل القابض وكذلك عملية الحفاظ على الإطارات خلال السباق".

وأكمل: "للأسف لن تكون تلك جاهزة لجولة النمسا. إنه عمل صعب، ضئيل ودقيق، ربما نحتاج المزيد من الوقت".

واختتم: "لم تكن نتائجنا خلال الموسم سيئة جداً، كنا قريبين من المقدمة. علينا القيام بأمر ما كي نتمكن من المنافسة على الانتصارات، لكن اليوم، كلا".

المشاركات
التعليقات
اتهام برادل بالتسبب بالحادثة "العنيفة" خلال اللفة الأولى في برنو

المقال السابق

اتهام برادل بالتسبب بالحادثة "العنيفة" خلال اللفة الأولى في برنو

المقال التالي

روسي يحثّ ياماها على اتباع نهج "عدائي" مع الإلكترونيات

روسي يحثّ ياماها على اتباع نهج "عدائي" مع الإلكترونيات
تحميل التعليقات