روسي تجاهل وزيرة في الحكومة التشيكية على شبكة انطلاق سباق برنو

أظهرت لقطات الفيديو بأنّ الدرّاج الإيطالي فالنتينو روسي قام بإبعاد إحدى المعجبات التي أرادت التكلّم معه قبيل انطلاق سباق جائزة التشيك الكبرى على حلبة برنو، ليتبيّن لاحقًا بأنها كارلا سليختوفا التي تشغل منصب وزيرة في حكومة بلادها.

قام روسي بإبعاد السيدة عنه بهدوء قبيل دقائق من انطلاق السباق، إذ قام الميكانيكيون بالتدخل من أجل إبعادها بعيدًا عن دراجته.

وقد حُددت هوية هذه السيدة التي تبيّن بأنها وزيرة التنمية الإقليمية في الجمهورية التشيكية، إذ كتبت سليختوفا على صفحتها على موقع فايسبوك بأنها أرادت أن تتمنى الحظّ لروسي في السباق.

وقالت "أردت فقد أن أتمنى لروسي سباقًا جيدًا كما فعلت مع بقية الدراجين. كان هناك الكثير من الضوضاء، لذلك لم يتمّ سماعي جيدًا حيث اعتقد بأني على الأرجح واحدة من المشجعات المجانين".

وأضاف "أتفهم بأنّ فالنتينو شخص مهم جدًا، ونجم حقيقي".

 

كما قامت سليختوفا بنشر صورةٍ لها مع مارك ماركيز على شبكة الانطلاق قبل بدء السباق.

 
اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة التشيك الكبرى
حلبة برنو
قائمة السائقين فالنتينو روسي
نوع المقالة أخبار عاجلة