روسي: افتقاري للسرعة اليوم يعود إلى اعتماد "اتجاه خاطئ" مع الدراجة

اعترف الإيطاليّ فالنتينو روسي بأنّه اتّخذ "اتجاهًا خاطئًا" ظهر اليوم الخميس ضمن تجارب موتو جي بي الشتويّة على حلبة فيليب آيلاند، إذ يرى بأنّ ذلك هو سبب افتقاره للسرعة مقارنةً بزميله مافيريك فينياليس.

روسي: افتقاري للسرعة اليوم يعود إلى اعتماد "اتجاه خاطئ" مع الدراجة
مافيريك فينياليس، ياماها فاكتوري ريسينغ
مافيريك فينياليس، ياماها فاكتوري ريسينغ
مافيريك فينياليس، ياماها
مافيريك فينياليس، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
فالنتينو روسي، ياماها فاكتوري ريسينغ
مافيريك فينياليس، ياماها فاكتوري ريسينغ

بعد أن سجّل ثاني أسرع الأزمنة يوم أمسٍ الأربعاء، عانى روسي لتقديم وتيرةٍ جيّدة بدءًا من فترة الظهيرة خلال اليوم الثاني للتجارب في أستراليا.

إذ تراجع الإيطالي إلى المركز الثامن بحلول نهاية اليوم مع زمنٍ بلغ دقيقة و29.674 ثانية والذي كان أسرع بأقلّ من عُشر ثانية من أفضل زمنٍ سجّله خلال اليوم الافتتاحيّ بالأمس.

على الجانب الآخر، سجّل فينياليس زمنًا أسرع بأكثر من ثانية مقارنةً بما سجّله بالأمس ليتربّع على جدول أزمنة اليوم الثاني للتجارب بأريحيّة.

من جانبه اعترف روسي كذلك بأنّه افتقاره للسرعة أثّر على برنامجه وأنّ الفريق سيبحث عن إجاباتٍ آملًا في أن يعود الإيطاليّ إلى المقدّمة مُجددًا يوم الجمعة.

وحول اليوم الثاني للاختبارات في فيليب آيلاند قال روسي: "لقد كان يومًا صعبًا بالنسبة لنا، لا سيّما خلال فترة الظهيرة".

وأردف: "لم تكُن الفترة الصباحيّة سيئةً للغاية، إذ قمنا بتجربة بعض الإطارات المختلفة لكنّنا عملنا بشكلٍ مُحدّد على جانب السرعة وكانت الأمور جيّدةً للغاية. في فترة الظهيرة، كانت لدينا بعض الاختبارات الهامّة التي تعيّن علينا القيام بها على المسافات الطويلة إذ حاولت تعديل أمرٍ ما في الدرّاجة، لكن لسوء الحظّ لم تسِر الأمور بشكلٍ جيّد. لم أكُن سريعًا بالشكل الكافي".

ثمّ تابع: "يبدو بأنّنا اتّخذنا اتّجاهًا خاطئًا. بعد هذا اللقاء سأعود إلى المرآب وأحاول فهم الأمر أكثر من أجل يوم الغد. نأمُل أن يكون بوسعنا التحسّن".

فينياليس يملك فهمًا أفضل للدرّاجة

كان فينياليس صاحب الزمن الأسرع سعيدًا بما قام به خلال اليوم الثاني من التجارب في فيليب آيلاند، إذ اعترف بأنّه لم ينم بشكلٍ جيّد الليلة الماضية بعد أن اعتراه القلق جرّاء أدائه الخافت خلال اليوم الافتتاحي للتجارب الشتويّة الثانية.

"خلدت إلى النوم بالأمس وأنا في حالةٍ سيئة للغاية، كونني لم أضع الإطارات المناسبة ولم أحظَ بفهمٍ جيّد للموقع الذي كنت فيه" قال فينياليس، مُضيفًا: "هذا الصباح عندما ضغطت وكسرت حاجز الدقيقة و29 ثانية، قلت في نفسي «حسنًا، ربما يوم أمسٍ لم يكُن جيّدًا»".

وأكمل: "لكنّنا على أيّة حالٍ قمنا بعملٍ جيّدٍ اليوم، ليس فقط لأنّنا وصلنا إلى دقيقة و28 ثانية، لكن كوننا سجّلنا العديد من الأزمنة تحت حاجز الـ29 ثانية مع إطارٍ قام بالكثير من اللفّات".

واستدرك: "نحن بحاجةٍ إلى مواصلة تقديم هذا الأداء. يتعيّن علينا التحسّن، لا سيّما من ناحية التماسك الخلفي من اللفّة العاشرة أو الـ15 إلى نهاية السباق، يتوجّب علينا القيام بمزيدٍ من العمل".

واختتم بالقول: "كلّ العمل الذي قمنا به في هذه الأيام كان لتحسين ذلك. بوسعي أن أكون سعيدًا للغاية بما حقّقناه. بعد أن قمت بـ27 لفّة على الإطار كان بوسعي تسجيل دقيقة و30 ثانية، لذا فأنا سعيدً للغاية من أجل ذلك".

المشاركات
التعليقات
موتو جي بي: فينياليس الأسرع خلال اليوم الثاني من التجارب الشتوية في فيليب آيلاند

المقال السابق

موتو جي بي: فينياليس الأسرع خلال اليوم الثاني من التجارب الشتوية في فيليب آيلاند

المقال التالي

ماركيز يصرّ على أنّ تذمره حيال دراجة هوندا ليس تضليلًا للفرق الأخرى

ماركيز يصرّ على أنّ تذمره حيال دراجة هوندا ليس تضليلًا للفرق الأخرى
تحميل التعليقات