دوفيزيوزو: دوكاتي لا تزال تركيبة "غير مكتملة"

قال الإيطالي أندريا دوفيزيوزو أنّ أفضليّة أداء فريقه دوكاتي خلال جائزة النمسا الكبرى لن تتكرّر بشكلٍ ثابتٍ خلال الجولات المقبلة إلّا في حال قام الصانع الإيطالي بتحسين درّاجته "ديسموسيديتشي جي بي16".

أحرز ثنائي دوكاتي أندريا يانوني ودوفيزيوزو المركزين الأوّل والثاني خلال سباق ريد بُل رينغ يوم الأحد الماضي، وبالرغم من أنّ دوفيزيوزو يعتقد أنّ الصانع الإيطالي يُمكنه المنافسة على انتصارات إضافيّة هذا الموسم، إلّا أنّه يشكّ في قدرته على الحفاظ على أفضليّته على جميع الحلبات المقبلة.

وقال الإيطالي: "نعلم أنّنا لا نزال غير متكاملين، لسنا جيّدين في جميع النواحي. أعتقد أنّ ياماها أكثر توازناً، فهي جيّدة على جميع الحلبات. من السهل بالنسبة لهم المنافسة على الفوز في جميع عطل نهاية الأسبوع، لكنّنا لسنا بعيدين".

وأضاف: "منافسونا أقوياء للغاية. على سبيل المثال هوندا ليست أفضل درّاجة هذا العام لكنّ مارك ماركيز يُحدث الفارق. التغلّب عليهم صعب".

وتابع: "أركّز على التحسّن، كما نفكّر في المستقبل أيضاً. يجب أن تكون جيّداً على جميع الأصعدة، لكنّ المنافسة على اللقب تتطلّب منك أن تكون جيّداً طوال 18 سباقاً".

وأكمل: "لا نزال غير تنافسيين على جميع الحلبات. إلى أن نصبح جيّدين على جيمع الأصعدة فإنّه من شبه المستحيل تقريباً المنافسة على اللقب".

موتيجي أفضل حلبة مقبلة بالنسبة لدوكاتي

بناءً على خصائص الحلبات، يعتقد دوفيزيوزو أنّ جائزة اليابان الكبرى في أكتوبر/تشرين الأوّل المقبل ستمثّل أفضل حظوظٍ لدوكاتي لتحقيق فوزٍ إضافي، لكنّه لا يزال يعتقد أنّ سباق عطلة نهاية الأسبوع الجاري في برنو يحمل فرصة لتحقيق فوزٍ ثانٍ على التوالي للصانع الإيطالي.

وقال درّاج دوكاتي: "موتيجي رُبما ستكون أفضل حلبة بالنسبة إلينا. لكنّني أعتقد أنّه بوسعنا أن نكون جيّدين هنا وتنافسيين على بعض الحلبات الأخرى. أستطيع رؤية المستقبل بطريقة أفضل وأؤمن أنّ بوسعنا جعله أفضل".

وأضاف: "أنا واثقٌ من أنّنا سنكون تنافسيين على هذا المسار الصعب. بطبيعة الحال سيكون الوضع أصعب بالنسبة إلينا ممّا كان عليه في النمسا، لكنّني أعتقد أنّ بوسعنا أن نكون قريبين من المنافسة على مركزٍ مماثل. نافست على الفوز في ظروفٍ مختلفةٍ في السباقات الثلاثة الأخيرة".

وبالعودة إلى هزيمته أمام زميله يانوني الأحد الماضي، واصل دوفيزيوزو وضع اللوم على ضعف التماسك على درّاجته بالمقارنة مع زميله في المراحل الأخيرة من عمر السباق.

وقال الإيطالي: "كنت أتحكّم بالسباق حتّى اللفّات الستّ الأخيرة. لسوء الحظّ عندما بدأنا بالضغط 100 بالمئة لم يكن لديّ نفس مستوى التماسك مثل يانوني عند المنعطفات اليمنى. لم أكن قادراً على البقاء قريباً منه بما فيه الكفاية. قاد سباقاً ذكياً وتمكّن من إدارة تآكل إطاره الخلفي".

واختتم: "الفارق الذي حصلنا عليه في النمسا كان كبيراً، لن يكون من السهل الحصول على وضعٍ مماثلٍ مرّة أخرى".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة التشيك الكبرى
حلبة برنو
قائمة السائقين أندريا دوفيزيوزو , أندريا يانوني
قائمة الفرق فريق دوكاتي
نوع المقالة أخبار عاجلة