حلبة فيليب آيلاند تمدّد عقدها مع الموتو جي بي حتّى 2026

ستواصل حلبة فيليب آيلاند الأستراليّة ضمان موقعٍ لها في روزنامة بطولة العالم للدرّاجات الناريّة «موتو جي بي» بعد تجديد عقدها مع البطولة حتّى موسم 2026.

أعلن ذلك جون إيرين، وزير السياحة وكبرى الأحداث في حكومة فكتوريا.

مثّل سباق فيليب آيلاند جزءاً من روزنامة البطولة موسمي 1989-1990 قبل تحافظ على موقعها منذ 1997 حتّى الآن.

وقدّم المسار عدداً كبيراً من السباقات المثيرة في الفئة العليا بما في ذلك سباق العام الماضي، حيث لم تفصل بين الدرّاجين الأربعة الأوائل سوى ثانية عند خطّ النهاية.

وأكّد الإعلان مواصلة استضافة الموتو جي بي حتّى موسم 2026، كما تمّ تأكيد تمديد عقد الحلبة مع بطولة العالم للسوبربايك حتّى موسم 2027.

وقال كارميلو إزبيليتا مدير دورنا (الشركة المروّجة للبطولة): "تملك جائزة أستراليا الكبرى وبطولة سوبربايك تاريخاً قوياً على حلبة فيليب آيلاند".

وأضاف: "أنا سعيدٌ كون حكومة فكتوريا قرّرت مواصلة هذه العلاقة طويلة الأمد والمفيدة للطرفين".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي , سوبربايك
الحدَث جائزة أستراليا الكبرى
حلبة حلبة جائزة فيليب آيلاند الكبرى
نوع المقالة أخبار عاجلة